دراسة:71%من المغاربة يهتمون بالهوية الدينية أكثر من الهوية الوطنية

12 مايو 2016 - 20:50

كشفت دراسة حديثة أن 71في المائة من المغاربة يعتبرون أن الهوية الدينية أهم في حياتهم من الهوية الوطنية.
وأوضحت الدراسة التي أجرها المكتب الدراسات التونسي “سيغما للاستشارة”، والمنظمة الألمانية غير الحكومية كونراد أديناور، والمرصد العربي للأديان والحريات، أن 90.1 في المائة من المغاربة يؤكدون أن الإسلام مهم جدا في حياتهم.
وأكدت الدراسة التي أجريت في 5 دول من شمال أفريقيا المغرب والجزائر وتونس، وليبيا، ومصر، أن54 في المائة من المغاربة مع فصل الدين عن السياسة، فيما 54.9 في المائة من المغاربة يرون أن الشريعة هي المصدر الوحيد للقانون.
ووفق الدراسة التي تمتعلى عينة من ألف شخص في كل بلد من البلدان الخمسة، فان 61.7 في المائة من المغاربة مع أن الإسلام له تأثير إيجابي على السياسة.

وأشارت الدراسة، إلى أنهعندما طرح على المغاربة سؤال عن المظاهر الدينية قال 83.9 في المائة من المستجوبين ان المظهر الدنين يتمثل لديهم في ارتداء المراة الحجاب و28.2 في ارتدائها لنقاب، و63.2 في المائة في ارتداء الرجل للزي الاسلامي”القميص”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.