نقابتا الاستقلال والبيجيدي تتحدان ضد بن الشيخ

12 مايو 2016 - 11:40

أعلنت جامعتا التكوين المهني التابعتان لكل من الاتحاد العام للشغالين في المغرب، والاتحاد الوطني للشغل بالمغرب عن تنسيق خطواتهما الاحتجاجية ضد المدير العام لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، العربي بن الشيخ.

ووفق ما أعلنه رشيد بنعايدي عن الجامعة الحرة للتكوين المهني، خلال ندوة صحافية، اليوم الخميس، في الرباط، فإن هذا التنسيق يأتي للتصدي لما أسماه بـ”الحيف وهضم أبسط حقوق شغيلة التكوين المهني”، والعمل على “رد الاعتبار للأدوار المهمة، التي يقوم بها مكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل”، وذلك في ظل “تجاهل طلبات الحوار من طرف المدير المسير لـ”OFPTT”.

وتطالب النقابتان بن الشيخ بـ”احترام التعددية النقابية، والجلوس إلى طاولة الحوار مع جميع الفرقاء الاجتماعيين”، وكذا “توفير الظروف اللائقة للاشتغال في ظل ندرة المعدات والمواد الأولية”، و”إثقال المكونين والإداريين بساعات عمل إضافية، ومهام تفوق الطاقة، ولا تحترم المعاييير البيداغوجية مع عدم ملاءمة فضاءات التكوين”.

واستنكر علي الخولاني، الكاتب العام بالنيابة للجامعة الوطنية للتكوين المهني “الحديث عن التكوين المهني كأرقام وبنايات، في ظل تجاهل الموارد البشرية”، على الرغم من الأهمية، التي يتم إيلاؤها لهذا المجال في الفترة الأخيرة، وفق توضيحات المتحدث نفسه.

وشددت النقابتان على ضرورة “عدم الزيادة في رسوم التسجيل للموسم المقبل”، الأمر الذي من شأنه أن “يضرب في الصميم القدرة الشرائية، خصوصا أن أغلب من يتوجه إلى مؤسسات التكوين المهني من ذوي الدخل المحدود”.

إلى ذلك، دعت الجامعتان “جميع الفعاليات النقابية بالقطاع للالتحاق بالتنسيق الجديد لتكوين جبهة نضالية فاعلة وقوية”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.