"فوربس مغازين" تصف تقرير الخارجية الأمريكية حول المغرب بغير المنصف

20 مايو 2016 - 13:59

انتقدت المجلة الأمريكية “فوربس مغازين” التقرير الأخير للخارجية الأمريكية حول وضعية حقوق الإنسان في المغرب.

ووصفت المجلة في مقال تحليلي لها، أمس الخميس، سياسة الخارجية الأمريكية بـ”الجهل والغطرسة”، وقالت “إن التقرير الأخير للخارجية الأمريكية حول حقوق الإنسان يتميز بـ”إهماله المقلق” تجاه المملكة، والنموذج الإقليمي في مجال الإصلاحات، مبرزة أنه نموذج نادر في ظل ظروف إقيليمية تتسم بعدم الاستقرار والغموض.

وأبرزت المجلة الأمريكية الذائعة الصيت “أن المغرب نظام ملكي دستوري، وديمقراطي، وبرلماني، واجتماعي، يبرز كنموذج إقليمي في مجال الإصلاحات والانتخابات الشفافة، وهو أمر نادر في سياق إقليمي تسوده أجواء عدم الاستقرار والغموض”.

واعتبرت المجلة أن تقرير الخارجية الأمريكية حول وضعية حقوق الإنسان في المغرب سيبعدها عن أصدقائها التقليديين في العالم، ويساهم في عزلتها في عالم متزايد الخطورة .

وأوضحت المجلة أن التقرير غير منصف، ويفتقد للمعلومات الدقيقة، وتغاضى عن حماية المغرب لحقوق الأقليات الدينية، لاسيما اليهود المغاربة، إلى جانب حقوق المرأة المحمية دستوريا”.

وأكدت المجلة الأمريكية أن “المملكة المغربية تعد من أكثر البلدان، التي تشهد أجواء الحرية بالقارة الإفريقية، مع وجود صحافة حيوية ومحبة للاستطلاع”.

واعتبر المقال التحليلي ذاته أن السلطات المغربية كشفت، وبالدليل الملموس، انزلاقات تقرير الخارجية الأمريكية، الذي انتقل من تقريب المعلومة إلى اختلاقها جملة وتفصيلا، ومن التقييم المغلوط إلى الافتراء”.

وأوضحت “فوربس مغازين” أن “تقرير الخارجية الأمريكية ساق عددا من انتهاكات حقوق الإنسان في المغرب من دون أن يكلف نفسه عناء التحقق من المصادر، وصحة المزاعم الكاذبة، محملة واضعي السياسة الخارجية الأمريكية مسؤولية في إبعاد الولايات المتحدة عن حلفائها التقليديين”.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

hassan el abbasi منذ 6 سنوات

وا خوتي وا العباد را مريكان راها ضربك او ما تخلي الي يضربك