بنحمزة : التدين الذي ينشأ خارج المساجد لا يكون منضبطا او مضمونا

29 مايو 2016 - 09:10

وجه مصطفى بن حمزة، رئيس المجلس العلمي المحلي لوجدة، وعضو المجلس العلمي الأعلى، رسالة إلى المواطنين لإعادة بناء وتهيئ المساجد التي أغلقت في السنوات الأخيرة بسبب وضعيتها التي قال انها “كانت تهدد أرواح المصلين”.

ودعا بن حمزة، في معرض رسالته، الجمعة الماضية، المواطنين خاصة الذين كانوا يؤدون صلواتهم في المساجد التي أغلقت في عموم المدن المغربية إلى “المبادرة بالإصلاح والتهيئة، حتى يعاد فتحها في وجه المصلين من جديد بدل الانتظار لسنوات أو عدم الاكتراث بهذا الأمر”.

وطالب بتدخل المحسنين في الإحياء الفقيرة التي يحتاج فيها الناس في بعض الأحيان لتشييد المساجد.

وأكد بنحمزة أن المساجد “ضرورة أمنية ودينية”، واعتبرها أكبر مؤسسة يعول عليها في “المحافظة على تدين الناس”.

وقال بذلك، ان “التدين الذي ينشأ خارج المسجد لا يمكن أن يكون مضمونا أو منضبطا”.

واشار  إلى ان التطرف “لا ينشأ داخل المساجد”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.