انهيار سور مدرسة عمومية يخلف جريحين في حالة "خطيرة" باشتوكة

28 مايو 2016 - 20:53
جانب من مسرح الحادث

أصيب عاملان على الاقل في حادث انهيار سور مدرسة عمومية بالجماعة القروية سيدي بيبي باقليم شتوكة ايت بها، وجرى نقلهما على الفور نحو مستشفى الحسن الثاني باكادير حيث وصفت مصادر “اليوم24″، حالة أحدهما ب”الخطيرة”.

ووفقا لما افادات به المصادر ل”اليوم24″، فإن احدى الشركات كانت بصدد حفر الاساس لبناء مقر الوقاية المدينة بالجماعة، وأثناء عملية الحفر التي باشرها العاملان انهار جزء كبير من سور المؤسسة بشكل مفاجئ ، ليتدخل باقي العمال على وجه السرعة واستطاعوا انقاد العاملين تحت الانقاض .

وتساءل شهود عيان لمراسل “اليوم24″، عن أسباب انهيار هذا السور، خاصة وأن المؤسسة حديثة العهد بالبناء، دخلت في اطار المخطط الاستعجالي مما يستلزم فتح تحقيق لمعرفة متانة بنايتها واحتوائها على عدد مهم من التلاميذ الذين يتابعون دراستهم في أقسامها.

وهرعت السلطات الامنية والمحلية ومسؤولون عن المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية، الى مسرح الحادث، وفتحت هذه الهيئات كل حسب تخصصها تحقيقا لمعرفة اسباب وملابسات الحادث .

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Mansour Essaïh منذ 5 سنوات

يجب على الضحيتين (أو ذوي الحقوق) أن يقدما، للقضاء، شكوى معززة بالشواهد الطبية للحصول على حقوقهما كاملة؛ كما يجب عليهم المطالبة في شكايتهم بخبرة تقنية على هذا السور ويطالبوا بالضرب على أيادي الغشاشين من جميع المتدخلين من صاحب المشروع (السور المنهار) إلى مكتب الدراسات و مكتب المراقبة و المقاولان (الذي أنجز السور المنهار و الذي ينجز الأشغال الحالية) الذين لم يحترموا كلهم قوانين دفاتر المواصفات الإدارية العامة المتعلقة بالدراسات و الشغال و المراقبة أثناء الأشغال. كما يظهر جلياً أنهم لم يحترموا المواصفات التقنية سواء المغربية و الدولية و التي هي بمثابة قوانين يجب على الكل احترامها.

الاقاوي منذ 5 سنوات

لكي يعرف المغاربة قيمة التعليم بالنسبة الدولة انها المهزلة