فضيحة "خدام الدولة".. بنعبد الله يدعو إلى ربط المسؤولية بالمحاسبة

27 يوليو 2016 - 12:36

في أول رد فعل رسمي لأمين عام حزب سياسي، ممثل في البرلمان، على تفجر فضيحة استفادة العشرات من كبار مسؤولي الدولة وموظفيها من بقع أرضية بسعر بخس في منطقة زعير في الرباط، قال الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية “إن حزبه يجدد موقفه المبدئي الواضح، والمتشبث بسيادة مبادئ المساواة بين المواطنين، والشفافية في الولوج إلى ممتلكات الدولة، والحرص على السعي إلى توفير أمثل لما يضمنه الدستور من حقوق وواجبات”.

ودعا الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، الذي كان يتحدث، صباح اليوم الأربعاء، خلال انعقاد الدورة السادسة للجنة المركزية لحزب الكتاب بسلا إلى احترام مقتضيات الدستور والعمل بمضامينه المتقدمة على مستوى ضمان الحرية والمساواة والكرامة وتفعيل مبدأ ربط المحاسبة بالمسؤولية”.

ويتواصل الجدل حول استفادة العشرات، ممن يوصفون بخدام الدولة من مستشاري الملك والولاة والعمال وقادة أحزاب سياسية، من بقع أرضية في منطقة زعير الراقية بالرباط بسعر بخس لا يتجاوز 370 درهما، دون أن تعطي الجهات المسؤولة تفسيرا واضحا للمعايير، التي تحكمت في استفادة هؤلاء.

ويتضح من خلال اللائحة الأولية أن القواسم المشتركة بين هؤلاء، هي مدى قربهم من السلطة، ومراكز القرار، والانتماء إلى أحزاب سياسية معينة

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

???? منذ 5 سنوات

????

الطاوسي علي منذ 5 سنوات

علىً من تضجك ....انت وزير في حكومة لها الاغلبية في البرلمان.....أنكم المسؤولين على السلطة التشريعية والسلطة التنفيدية وتبكي....بإمكانكم إصدار مرسوم يلغي المرسوم السابق وبشكل رجعي وترجع الأمور الى مطرحها الا أنكم لا تتوفرون على قدرة النحاس لممارسة السلطات التي وضعها الدستور بين ايديكم ....فلمن تشتكون او تمارسون القنابل لكي أصواتنا مرة اخرى.اعلموا جيدا انه لاً ولن نتق في الضعفاء ثانية وهدا هو "المعقول" الذي نؤمن به.

التالي