"صراع" حول فتاة في جلسة خمرية ينتهي بجريمة قتل في فاس

31 يوليو 2016 - 00:25

انتهت جلسة خمرية بجريمة قتل بالمدينة العتيقة بفاس في الساعات الأولى من أمس السبت، حيث وجه مخمور طعنات لرفيقه في الجلسة الخمرية، اردته قتيلا.

وعلم “اليوم 24″، أن خلافا نشب بين الجاني والضحية، حول  فتاة كانت رفقتهما في الجلسة الخمرية، وهو ما تطور، ليستل الجاني سكينا، وجهه إلى جسد الضحية، ليتركه غارقا في دمائه وينصرف رفقة الفتاة سبب النزاع.

وحلت بمسرح الجريمة عناصر الشرطة القضائية والفرقة العلمية، حيث جرت معاينة الضحية، ليتم نقل الجثة إلى مستودع الأموات، وتنطلق فصول البحث بخصوص وقائع وأسباب ودوافع الجريمة.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

عبد الله منذ 4 سنوات

قال الله تعالى: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالْأَنْصَابُ [1] وَالْأَزْلَامُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ * إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُوقِعَ بَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ فِي الْخَمْرِ وَالْمَيْسِرِ وَيَصُدَّكُمْ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَعَنِ الصَّلَاةِ فَهَلْ أَنْتُمْ مُنْتَهُونَ ﴾ [المائدة: 90، 91]. وقال جل و علا ( لا تقربوا الزنا انه كان فاحشة و ساء سبيلا) . يا بني علمان، يا دعاة الفسق و الفساد اتعلمون لماذا حرم الله الزنا الذي تسمونه علاقة عن تراض! فهل أنتم منتهون، اسلموا و استسلموا لامر اللهو شرعه.

التالي