تفاصيل أولى جلسات محاكمة والدة الطفل الذي بتر عضوه التناسلي

03 أغسطس 2016 - 18:06

مثلت المهندسة، التي اتهمت طبيبا ببتر العضو التناسلي لابنها، أثناء عملية ختان، أمام الغرفة الجنحية التلبسية، لدى المحكمة الابتدائية في الدارالبيضاء، اليوم الأربعاء، بعد متابعتها في قضية التشهير بالطبيب.

وعملت هيأة الحكم، التي تتابع إلهام الناعوري، والدة الطفل هيثم، في حالة سراح، بتهمة التشهير بالطبيب، على تأخير مناقشة الملف إلى الأسبوع الأخير من أكتوبر المقبل، وذلك بعد أن أطلعها دفاع الطبيب على عدد من الشهود.

وجاءت محاكمة والدة الطفل، بعد أن كانت في حالة اعتقال بأمر من النيابة العامة، إذ عرضت أمام المحكمة، ليتم إطلاق سراحها، ومتابعتها في جلسات المحكمة، حيث أدرجت، اليوم، ثاني الجلسات، إلا أنها أجلت من أجل إعداد الدفاع ليكون الملف جاهزا.

وكانت الناعوري، التي قدمت من كندا لإجراء عملية ختان لطفلها، قد اتهمت الطبيب ببتر جزء من العضو التناسلي لطفلها، قبل سنوات، حيث بثت المحكمة ابتدائيا، واستئنافيا، بتعويض لابنها، وهو ما لم تستسغه الناعوري، قبل أن يتم إلقاء القبض عليها، الأسبوع الماضي.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي

عاجل

تسجيل 9428 إصابة جديدة بكورونا و1766 حالة شفاء و27 وفاة خلال الـ24 ساعة الماضية X