أنت من المغرب.. ماذا عن سعادة؟

06 أغسطس 2016 - 22:30
لم يكن ممكنا لاي سائل برايزيلي، متتبع لمجريات اليومين الاولين من فعاليات الالعاب الاولمبية، التي تجري اطوارها بالبرازيل، وتحديدا بريو دي جانيرو، ان يعرف أن مخاطبه مغربي دون ان يبتسم له ويقول:”اه انت من بلد سعادة”. وخطف حادث اتهام الملاكم المغربي حسن سعادة، والذي يرى زملاؤه ان فيه الكثير من التجني والظلم، الاضواء من احداث اخرى كثيرة غيره، سيما انه يتعلق بموضوع مثير، وهو التحرش الجنسي. وصدر بيان عن جامعة الملاكمة دفعت فيه ببراءة الملاكم الشاب سعادة الذي قال مقربون منه انه تعرض لظلم كبير جدا، وانه يتعين الدفاع عن براءته حتى النهاية.
شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Abdelwahed IDRISSI منذ 4 سنوات

بصراحة أنا جار لحسن سعادة والكل يكن الاحترام والتقدير لأخلاقه العالية. إنسان خجول، متدين، يحترم الجميع منذ صغره قبل ولوجه عالم الكرة. لقد تعرض هذا الشاب لظلم القدر والبشر منذ خروجه للوجود. فأبوه مفقود لأزيد من عشرين لا أحد يعرف أهو حي أو ميت. ناضلت أمه بتفان لتربيته هو وإخوته الثلاثة (بنت وشابين)، تعرض للحيف حين كان يزاول كحارس مرمى بالفئات الصغرى للوداد وكان ضحية نظام "أباك صاحبي" ليتخلى عن الكرة ويتفرغ لممارسة رياضة الملاكمة. إنه مثابر وإنسان. إنسان مواظب على صلاة الفجر وحافظ لكتاب الله. حاشى أن يصدر منه هذا التصرف. نادرا ما نجد مثله بأحياء يكثر فيها الانحلال الأخلاقي وتعاطي المخدرات مثل درب السادني الذي يقطنه منذ ولادته. إنه مظلوم، مظلوم، مظلوم....أتمنى أن لا يؤثر هذا الحادث على مساره الرياضي. فعائلته فقيرة جدا وفي حاجة إليه لينتشلها من براثين الفقر. تحية لبطلنا حسن ولأمه حسناء المناضلة.

عزيز منذ 4 سنوات

هذا اذا كان ظلما .لكن اذا كان حقيقة فيجب القاء القبض على M2.

محمد النباكي منذ 4 سنوات

رسالة مواساة لملاكمنا البطل حسن سعادة، أنت في أعين جميع المغاربة بطل أولمبي و ندعوك أن لا تيأس من رحمة الله و ليكن في علمك أن نبي الله يوسف سجن أيضا عن ظلم لأنه إتهم بالتحرش بإمرأة العزيز

التالي