عماد باسو لـ"اليوم 24": أحسست بحكرة تحكيمية في مباراتي الثانية

09 أغسطس 2016 - 08:19

عبر الجيدوكا، عماد باسو، أحد ممثلي المغرب في منافسات الجيدو في دورة ريو للألعاب الأولمبية، عن امتعاضه الكبير، لأنه شعر بحكرة تحكيمية في مواجهته الثانية، أمس الأحد، ضد الجيدوكا الكندي، بوشراد.

وأوضح باسو، الذي كان يتحدث إلى “أخبار اليوم”، في باحة القرية الأولمبية بريو ديجانيرو، أنه لم يستوعب كيف عاين الحكم خطأين كبيرين للجيدوكا الكندي (عمليات لا تنتمي إلى الجيدو)، ومع ذلك لم يحاسبه عليهما، مع أن معاقبته على أحد الخطأين كانت كفيلة بحسم النتيجة لفائدته، وتقريبه من الدور نصف النهائي.

باسو، الذي كان باديا عليه تأثره العميق بالهزيمة بنقطة لصفر، أكد لـ”أخبار اليوم” أن تصرفا مثل، الذي صدر عن الحكم، رغم بساطته، قضى على حلم كبير بالنسبة إليه، وهو الفوز بميدالية أولمبية، سيما أن المغاربة كانوا متشوقين إليها، فضلا عن أنها كانت قريبة للغاية.

وأضاف باسو «في هذه المرحلة من التنافس كان يتعين عليّ النجاح، لأن أغلب المنافسين المرشحين للظفر بالميداليات تعرضوا للإقصاء، بالإضافة إلى أنه سبق لي أن تغلبت على الكندي بوشراد. أنا حزين لأنني ضيعت فرصة لا تأتي إلا كل أربع سنوات، وهي فرصة جيدة لم تستثمر على النحو المطلوب من قبلي».

وتجدر الإشارة إلى أن باسو، الذي غادر المسابقة مصابا في الركبة، أشاد بمدربه كريستيان شومان، وأشار إلى أنه ساعده كثيرا في الجانب الانفعالي، ما أدى به إلى ربح تجربة جديدة، ستسهل عليه الفوز لاحقا بما يتناسب مع انتظارات الشعب المغربي.

يشار أيضا إلى أن باسو كان قد غادر قاعة كاريوكا 2، حيث تجري منافسات الجيدو، مطأطئا رأسه، ورافضا أن يتحدث إلى الإعلاميين، ثم ما لبث أن فتح لهم قلبه في القرية الأولمبية.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي