العدل والإحسان : أرقام الداخلية عن التسجيل دليل قاطع عن عزوف المغاربة

11 أغسطس 2016 - 11:00

على بعد أسابيع من الانتخابات التشريعية، خرجت جماعة “العدل والإحسان”، لتؤكد أن الأرقام، التي أعلنت عنها وزارة الداخلية، فيما يتعلق بالتسجيل في اللوائح الانتخابية دليل على ما اعتبرته “عزوفا متزايدا” عن المشاركة في الانتخابات.

ورأت الجماعة في أرقام الداخلية، عبر منشور على بوابتها الرقمية الرسمية “دليلا على حجم العزوف المتنامي للفئات المجتمعية المختلفة، خصوصا الشباب، عن التسجيل ومن ثمة عن العملية الانتخابية برمتها”. 

واعتبرت ان الدولة “فشلت في إقناع الشعب المغربي بالعرض السياسي الرسمي”، الشيء الذي حسبها “يعكس فقدان الثقة في هذا المسار، الذي لم يقدم للبلد التنمية والتقدم، والإقلاع والحرية، والديمقراطية والكرامة، رغم كل المحطات الانتخابية، التي عرفها المغرب”.

ونقلت الجماعة عن القيادي في صفوفها، عمر إحرشان، أن نتائج التسجيل في اللوائح الانتخابية “أكبر عملية عزوف عن التسجيل في اللوائح الانتخابية، وأضعف نسبة مقارنة مع السنوات السابقة، التي لم تنزل فيها عن المليون طلب”. 

وأضاف :“حملات التعبئة الحزبية والرسمية لم تفلح في جذب فئات جديدة للمسلسل الانتخابي، مما يؤكد أن الانتخابات في المغرب لم تعد ذات جاذبية للمواطن، الذي أصبح عزوفه موقفا سياسيا احتجاجيا لأنه السلاح الوحيد المتوفر لديه.”

وكانت وزارة الداخلية قد أعلنت عن نتائج عملية تقديم طلبات القيد ونقل القيد في اللوائح الانتخابية العامة، إذ بلغ العدد الإجمالي للطلبات المقدمة 500.305 طلبا، منها82 في المائة، تم تقديمها مباشرة لدى مكاتب التسجيل، فيما تم تسجيل 18 في المائة، عبر الموقع الإلكتروني للوائح الانتخابية العامة.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Momo منذ 4 سنوات

جماعة النوم و الاحلام.....جماعة تلتقي مع خدام الدولة في مشروع تكليخ الشعب، و عزوفه...انتم و المحزن، تتمنون مشاركة ضعيغة....اراح الله المغرب و المغاربة منكم الاثنين.

التالي