الإعدام يهدد لاعبة بالأولمبياد بسبب سيلفي!

11 أغسطس 2016 - 11:35

أفادت صحيفة “ديلى ستار” البريطانية، أن لاعبة الجمباز الكورية الشمالية “هونج أون جونج” تواجه عقوبة الإعدام لدى عودتها إلى بلادها، بسبب التقاطها صور سيلفى مع لاعبة من كوريا الجنوبية، خلال مشاركتهما في أولمبياد “ريو دى جانيرو”.

وانتشرت تلك الصور على مواقع الأنترنت، محققة عددا كبيرا من المشاهدات، فيما علق بعض مواطنى كوريا الشمالية على تلك الصور بأنه يمكن اعتبارها بمثابة خيانة لبلاده، خصوصا أنها تأتى في وقت تشتعل فيه النزاعات بين الكوريتين بسبب الاختبارات النووية، التي تجريها كوريا الشمالية، فضلا عن إعلان أحد السياسيين البارزين في كوريا الشمالية الحرب على الولايات المتحدة.

وأشارت الصحيفة ذاتها إلى أنه خلال السنوات الأخيرة أرسل زعيم كوريا الشمالية “كيم جونج أون” العديد من المواطنين إلى “معسكرات الموت”، حيث يتم تجويعهم، وإجبارهم على العمل لمدة 16 ساعة يوميا، وذلك بسبب ارتكابهم جرائم بسيطة مثل سرقة الطعام، أو استخدام الهاتف المحمول.

وأضافت أنه أمر بإعدام الكثير من الأشخاص على الملأ بسبب أمور تافهة كمشاهدة أفلام كورية جنوبية، أو حيازة الإنجيل.

ويعتبر زعيم كوريا الشمالية أي شخص يقيم علاقات ودية مع أشخاص من كوريا الجنوبية “خائنا” وغالبا ما يصدر أمرا بإعدامه بتهمة الخيانة العظمى.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي