الخارجية الأمريكية: 3 آلاف مسيحي مغربي يقصدون كنائس "سرية" بانتظام

12 أغسطس 2016 - 18:40

قدرت وزارة الخارجية الأمريكية، أعداد المسيحيين المغاربة، الذين يمارسون طقوس ديانتهم في كنائس “سرية” بالآلاف.

ووفق أرقام التقرير السنوي الجديد، حول وضعية الحرية الدينية، في العالم للخارجية الأمريكية، فإن ما يتراوح بين ألف و 3 آلاف مسيحي مغربي، يترددون بانتظام على كنائس تتواجد بالمنازل.

وقدرت الوزارة الأمريكية، أعداد المسيحيين المغاربة بين ألفي و ستة آلاف مسيحي، في وقت يقدر رجال الدين المسيحيين عددهم الحقيقي بـ50 ألفا.

وقال المصدر ذاته، إن أعداد المسحيين الأجانب المقيمين، تقدر بـ 30 ألف من الروم الكاثوليك وعشرة آلاف من البروتستانت.

وأكد التقرير، أن معظم المسيحيين الأجانب المقيمين يعيشون في المدن الكبرى كالدار البيضاء وطنجة، والرباط، أغلبهم من من المهاجرين من أفريقيا جنوب الصحراء.

وإلى ذلك، انتقد التقرير ما أسماه بـ”تحكم” وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، في مضمون الخطب في المساجد وعلى التعليم الديني الإسلامي، ونشر المواد الدينية الإسلامية التي تبثها وسائل الإعلام.

واتهم التقرير الحكومة بـ”تقييد” توزيع المواد الدينية، التي تتحدث عن الديانات الأخرى، غير الإسلام، وكذا المواد الإسلامية، التي لا تتماهى  مع المذهب المالكي الأشعري من الإسلام السني.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي