مصارع يوجه العتاب إلى المسؤولين المغاربة في الأولمبياد

15 أغسطس 2016 - 08:30

عبر زياد أيت أوكرام، المصارع المغربي، عن أسفه الشديد للخسارة، التي مني بها ضد خصمه الصيني، يانغ بينغ، وأقصته من الألعاب الأولمبية، مشيرا إلى أنه لا يرغب في أن يحمل المسؤولية لأي أحد، وإن كان لديه عتاب على المسؤولين في اللجنة الأولمبية المغربية لإثارتهم قضية الفيتامينات في وقت شديد الحساسية.

وأوضح زياد، في حديثه لـ”اليوم 24″، أن الخسارة جاءت نتيجة لعدة عوامل، وليس لعامل واحد فقط.

وقال: “سيكون من الاستسهال تحميل المسؤولية لطرف واحد في خسارتي، لأن المسالة بقدر ما تعود إلى أنني لم أركز جيدا حينما كنت منبسطا على الأرض، ترجع إلى أنني، بعكس خصمي الذي أعرفه جيدا، لم أستعد لسنوات، على اعتبار أن المصارع يصنع صنعا، وعلى مدار حقبة من الزمن”.

زياد توقف برهة، في تصريحه، عند مسألة إثارة مشكلة تخص الفيتامينات من قبل اللجنة الأولمبية المغربية قبل أيام من المنافسة، وذلك حين منعت الطبيبة المكلفة المصارعين من تناول المكملات الغذائية، ثم عادت لترخص لهم بتعاطيها، مشيرا إلى أن المشكلة أقلقت المعنيين، وكان لها أثرها.

شارك المقال

شارك برأيك

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

التالي