حارس برشلونة السابق ينتفض ضد الشائعات

02 سبتمبر 2016 - 04:05

خرج الحارس كلاوديو برافو، اليوم الخميس، عن صمته عبر مواقع التواصل الاجتماعي إزاء حملة الانتقادات والشائعات التي طالته في الفترة الأخيرة بعد غيابه عن المواجهتين المقبلتين لمنتخب تشيلي في تصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 بروسيا.

واستخدم اللاعب الجديد لمانشستر سيتي، الإنجليزي حسابه عبر موقع التدوينات القصيرة (تويتر) للتعبير عن غضبه من التعليقات التي طالت غيابه عن “لا روخا” أمام باراجواي وبوليفيا.

وكتب برافو: “يالها من طريقة للرغبة في التدمير استنادا على شائعات وحقائق مكذوبة. مجتمعنا أصبح مريضًا بشكل أكبر في كل يوم”.

وتابع: “اللذين يتحدثون بشكل أكبر هم أنفسهم الذين لم يقدموا شيئا يذكر لهذه البلاد. مهمتهم الاساسية فقط هي الانتقاد والتدمير. لا يكفون عن أن يجعلوا الأوضاع أكثر حقارة في تشيلي”.

وختم برافو كلمته برسالة أخرى مع صورتين له وهو يحمل كاس كوبا أمريكا “هناك البعض يؤلمهم كثيرا هذا التاريخ الذي تحقق بالفعل. وأنتم الذين تتحدثون كثيرا، ماذا قدمتم لتشيلي؟”.

وقاد برافو المنتخب التشيلي لتحقيق بطولة كوبا أمريكا مرتين متتاليتين عامي 2015 و2016 كأول بطولتين قاريتين في تاريخ المنتخب اللاتيني.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.