"دواعش" خططوا لتفجير المغرب بـ"كوكوت" والهرب خارج الوطن!

07 سبتمبر 2016 - 13:40

كشف المكتب المركزي للأبحاث القضائية، التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أن عملية مداهمة البيت، الذي كان يتحصن في داخله أفراد الخلية الإرهابية، التي تم تفكيكها، صباح اليوم الأربعاء، في وجدة، أسفر عن حجز كميات من مواد كيماوية يشتبه في استعمالها في صناعة المتفجرات.

وأوضح بيان للداخلية، أنه تم حجز قنينتين تحتويان على مواد سائلة مشبوهة، ومسحوق معدني، وطنجرة ضغط، وأسلاك كهربائية، وكمية من المسامير، وآلة لقياس التيار الكهربائي، وأنابيب بلاستيكية، وأسلحة بيضاء، وسواطير، وكذا رسم يرمز إلى راية “داعش”.

وأورد المصدر ذاته، أن خلية “الدواعش” الثلاثة، الذين ينشطون بين وجدة، والدارالبيضاء، وفاس، كانوا يخططون لتفجير المغرب، والهرب مباشرة خارج الوطن.

وحسب المعطيات الأولية، فقد خطط أفراد هذه الخلية الإرهابية، بعد تنفيذهم لهذا المشروع الإرهابي، للالتحاق بمعاقل فرع “داعش” في ليبيا عبر الحدود الشرقية للمملكة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.