نجاة 30 شخصا من موت محقق في حادث اصطدام سيارة بـ"رموك"

10 سبتمبر 2016 - 19:23

نجا ما يزيد عن 30 شخصا، من دواوير جبلية بإقليم تاونات، من الموت في حادثة خطيرة، بعد اصطدام شاحنة كبيرة لنقل المحروقات “رموك” بسيارة “207”، كانت تقل متسوقين خلال رحلة عودتهم من السوق الأسبوعي “بوهودة”.

وذكرت مصادر “اليوم24” أن الحادث وقع صباح اليوم السبت، على مشارف الجماعة القروية “بوهودة”، وبالضبط عند مفترق الطرق في اتجاه مركز مدينة تاونات، وخلف جرح 10 أشخاص، بينهم 4 حالات حرجة، جرى نقلها إلى المستشفى الإقليمي بتاونات، في الوقت الذي تتحدث المصادر، عن احتمال نقل أحد المصابين الأربعة نحو المستشفى الجامعي بفاس، نظرا لخطورة إصاباته، حيث قال شاهد عيان، إن الدم تدفق من أذنيه، وساد الاعتقاد أنه فارق الحياة في الحين.

وحول أسباب الحادث، قال مصدر من عاين الحادث، إن سائق سيارة “207”، لم يحترم قانون السير، ولم يتوقف عند وصوله إلى مفترق الطرق، حيث كانت الشاحنة متجهة إلى مدينة تاونات، والقانون يعطيها أسبقية المرور، لكن تقدير صاحب سيارة ناقل الركاب، يؤكد المصدر نفسه، “لم يكن صائبا”، ليقع اصطدام عنيف سمع ذويه من الدور السكنية المجاورة للطريق الجهوية.

واستغل المواطنون الفرصة للاحتجاج على حالة التسيب التي يعرفها قطاع النقل بالمنطقة، حيث يخاطر أصحاب سيارات نقل الركاب “207”، بأرواح المواطنين، بسبب الحمولة الزائدة للعربات، واستغلال شباك حمل الأمتعة لنقل الأشخاص من وإلى الأسواق الأسبوعية، فضلا عن غياب المراقبة، مما يتسبب في وقوع حوادث طرق خطيرة.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

محمد منذ 5 سنوات

اين هو اصلاح النقل العمومي في العالم القروي ؟

التالي