وفاة صاحبة أشهر "قُبلة" في القرن العشرين عن سن ناهز 92

11 سبتمبر 2016 - 15:15

توفيت جريتا فريدمان، المرأة التي كانت ترتدي ثوبا أبيض، ويقبلها بحار في سكوير تايمز في مدينة نيويورك، في صورة كانت ترمز إلى انتهاء الحرب العالمية الثانية، وذلك عن عمر يناهز 92 سنة.

وذكرت شبكة “إن بي سي نيوز”، نقلا عن نجلها جوشوا فريدمان، إنها توفيت يوم الخميس الماضي، في ولاية فرجينيا بعد إصابتها بعدة أمراض من بينها الالتهاب الرئوي.

والتقط المصور الفريد ايزينستات صورة لبحار في زي أسود يقبل فريدمان، وقد وضع ذراعيه حولها، ومالت هي بجسمها للخلف، بينما كان الناس يحتفلون فيه في سكوير تايمز بالانتصار على اليابان.

وقالت فريدمان لشبكة (إن.بي.سي نيوز) في 2012 “لم ألاحظ اقترابه منه، وقبل أن أدرك ذلك كنت في هذا الوضع المخجل”. وبعد هذا العناق مضى كل من فريدمان والبحار جورج ميندوسا من رود إيلاند في طريقه. ونشرت هذه الصورة بعنوان “يوم الانتصار في سكوير تايم” في الأسبوع التالي في مجلة لايف.

ولم يتم تحديد هويتي فريدمان، وميندوسا حتى عام 1980، عندما طلبت مجلة لايف من هذين الشخصين المجهولين أن يأتيا. وأبلغ ميندوسا (إن.بي.سي نيوز) إنه وزوجته المقبلة كانا يحتفلان بانتهاء الحرب عندما بدأ يقبل النساء في الشارع.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي