مذيعة بالقناة الأمايغية تعتذر عن الترشح باسم "البيجيدي" في الانتخابات

13 سبتمبر 2016 - 20:05

بعد توالي الأخبار حول “ضغوطات” يتعرض لها مرشحون باسم البيجيدي، أعلنت المذيعة في القناة الأمازيغية، اعتذارها عن الترشح في الانتخابات التشريعية المقبلة، باسم حزب العدالة والتنمية، والذي زكاها في الرتبة الـ14 في الشق المتعلق بالنساء، في لائحته الوطنية على الرغم من عدم انتمائها للحزب.

وأعلنت فاطمة أوشرع، عن اعتذارها، لعدم الترشح، عبر تدوينة لها على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، أكدت فيها أن هذا القرار جاء بسبب التزاماتها المهنية.

وكتبت :” لأنني قمت بتسجيل حلقات خاصة بالانتخابات، والتزمت بالعمل من داخل القناة الأمازيغية، والإذاعة الأمازيغية خلال الانتخابات، والكوب22 ، حول المناخ.. هذا ما جعل من الصعب التراجع عن الالتزامات المهنية”.

وزادت أوشرع :”حبي للأمازيغية ليس محط مزايدات، ولو لمست كراهية العدالة والتنمية للأمازيغية، لن أقبل، وكل الأحزاب خذلت الأمازيغية”، مضيفة “لذا يجب لنصل إلى مراكز القرار أن نشارك من أجل التغيير”.

وشددت المتحدثة نفسها، على أن إعلان ترشيحها باسم البيجيدي خلق ردود أفعال، مشيرة ألى أنه جاء لكونها “ترتبط بعلاقة تعامل مهني مع مجموعة من أطر العدالة والتنمية، واحترمهم كثيرا كما احترم أصدقاء لي في أحزاب أخرى”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الوازاني سهيل منذ 5 سنوات

لم تكن السيدة فاطمة أوشرع تعي حجم أعمالها عندما ترشحت بحزب العدالة. مرشح آخر أبعده المخزن إلى مكة المكرمة، وستطول اللائحة عندما يرفض عمال المخزن طلبات مرشحي الأحزاب المغضوب عليها قبيل نهاية مدة الترشيحات بدقائق معدودة. لا أريد أن أتكلم عن التحكم، خشية أن يصيبني غضب الهمة من الأعلى علينا أن ندلي بأصواتنا كي نخلط عليهم الأوراق ونكذب حساباتهم المزيفة، ونحمي بذلك وطننا العزيز من الفتن ماظهر منها وما بطن

alhaaiche منذ 5 سنوات

'Al Makhzen dayer l'embargo ala al PJD. Salama Salama Salama

محماد منذ 5 سنوات

ما موقع كلمة الضغوطات و السيدة شرحت بكل الوضوح سبب رفضها.

التالي