صحافي فرنسي في تصريح عنصري: أسماء زيدان وداتي تجعلهما فرنسيين ب"درجة دنيا"!

14 سبتمبر 2016 - 14:43

عاد الصحافي الفرنسي المثير للجدل، إيريك زيمور، لإطلاق تصريحات عنصرية جديدة، حيث اعتبر في مقابلة له مع قناة فرنسية أن الأسماء الشخصية لكل من زين الدين زيدان، ورشيدة داتي تجعلهما “أقل انتماء إلى فرنسا”.

وهاجم زيمور، المعروف بتطرفه اليميني، في مقابلة مع برنامج “LCI MATIN”، حاملي الجنسية الفرنسية، الذين لم يغيروا أسماءهم من عربية إلى فرنسية حتى يثبتوا انتسابهم إلى فرنسا، أمثال زين الدين زيدان، ورشيدة داتي، الأمر الذي يجعلهما فرنسيين “بدرجة دنيا”، حسب قوله.

واعتبر زيمور أن داتي، وزيدان، والدبوز “فرنسيون أقل منه”، بالنظر إلى أن آبائهم “لم يحترموا القواعد الفرنسية باختيار أسماء مسيحية لأبنائهم”، وذلك “عكس أجداده، الذين قاموا بالأمر بعد وصولهم إلى فرنسا، على الرغم من أنهم لم يكونوا من معتنقي المسيحية”.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أحمد منذ 5 سنوات

أعتقد أن الكوميدي ديودوني والصحفي الفرنسي برونو مازور قد تكفلا بالرد على إيريك زمور (أنا زموري الأصل ولا يشرفني أن يحمل إيريك هذه الصفة).

Khalid منذ 5 سنوات

Ce qui est sur c'est que ce mec est un con de premiere categorie

aali منذ 5 سنوات

J'ai mon voisin au Maroc s'appelle Zemour, comme ton petite cervelle...DONC, tu es du second degré alors ? Quel est con ce gars

التالي