تغييرات إدارية في المغرب التطواني

14 سبتمبر 2016 - 14:52

أعلن بيان لفريق المغرب التطواني لكرة القدم، اليوم الأربعاء، عن تشكيل لجنه الوظيفية وتعيين رؤسائها وبعض أعضائها.

وحسب المصدر فقد تم منح مسؤولية ترؤس لجنة التنظيم لهشام بوراس، ونيابة رئاسة اللجنة لسمير برهون، ورئاسة لجنة الدعم والتسويق والموارد المالية ليوسف أزروال، ورئاسة لجنة العلاقات العامة والخارجية لعبد العزيز لخنيفري، ونيابة رئاسة اللجنة لعلي البطيوي، ورئاسة لجنة البنيات التحتية لأنوار بنجالف، ورئاسة اللجنة التقنية والفئات الصغرى لعماد أبرون.

كما منحت رئاسة اللجنة الطبية لمصطفى الزباخ، ورئاسة لجنة التأديب والروح الرياضية لمحمد الخمليشي، ورئاسة لجنة الشؤون القانونية لعمر البقالي القاسمي، ونيابة رئيس اللجنة لكل من سمير القاسمي، وسعد السهلي. وأضاف المصدر ذاته أن كل الصلاحيات منحت لرؤساء اللجن لاختيار باقي النواب، وأعضاء اللجن سواء من أعضاء المكتب المسير، أو منخرطي النادي.

وقال رئيس الفريق، عبد المالك أبرون، بمناسبة تشكيل اللجن، حسب المصدر ذاته، إن المسؤولية، والمهام الملقاة على مسؤولي الفريق تبقى “جسيمة أمام التحديات المطروحة على الفريق، خصوصا خلال الموسم الرياضي الجاري، مما يتطلب مضاعفة الجهود لضمان انطلاقة جيدة للفريق”.

وأشار عبد المالك أبرون إلى أن الوضعية المالية للفريق، التي وصفها بـ”المقلقة”، “تلزم الجميع باتخاذ مجموعة من التدابير والإجراءات الإدارية والمالية بهدف التقليص من قيمة المصاريف، خصوصا كتلة الأجور والواجبات الشهرية، التي تثقل كاهل خزينة النادي”.

كما قدمت خلال اللقاء ذاته، الذي التأم، نهاية الأسبوع الماضي، عروضا حول المعايير التقنية والقانونية، التي تمت بها انتدابات الفريق لهذه السنة، وبرنامج مركز التكوين، والتسويق لعلامة النادي الرياضية، والتجارية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي