مقرر مدرسي يحمل اسم "التربية الدينية" بغلاف النبي عيسى يثير الجدل

28 سبتمبر 2016 - 13:11

 

أثار غلاف لكتاب التربية “الدينية” لمستوى الخامس الابتدائي، تداوله الرأي العام في صفحات التواصل الاجتماعي، جدلا واسعا.

ويشير الغلاف إلى تغيير اسم “التربية الإسلامية” إلى “التربية الدينية”، ويحمل صورة لمسجد الحسن الثاني في الدارالبيضاء، إلى جانب النبي “عيسى” يحمل إنجيلا.

unnamed

 وأكد إطار في وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، “لليوم24″، أنه لا وجود لأي مقرر تعليمي بهذا الغلاف، والصورة، التي رُوجت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مفبركة.

وشدد المصدر ذاته، على أن الوزارة تحرّت في الموضوع، فتبيّن لها أن ما يجري تداوله غير صحيح تماما.

وأضاف الإطار نفسه، أن الوزارة لم تعمل على تغيير اسم المادة من “التربية الإسلامية” إلى “التربية الدينية”، كما أن الغلاف لا يحترم المعايير المعتمدة في طباعة الكتب المدرسية المغربية، حسب تعبيره.

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مراد الجربوز منذ 5 سنوات

اصل الصورة مصري http://x-web-net.blogspot.com/2015/07/2016-pdf.html?m=1

مواطن غيور منذ 5 سنوات

لاحول ولا قوة الا بالله اللهم ان هذا منكر

مواطن غيور منذ 5 سنوات

لاحول ولا قوة الا بالله اللهم ان هذا منكر

Rachid منذ 5 سنوات

.عنوان تجاري لا أكثر.. كونوا تحشموا شوية مقرر دراسي

kamal.j منذ 5 سنوات

لماذا لا تنشر الوزارة صور لاغلفة الكتب المقررة الرسمية .تفاديا لهذه اللخبطة .

mustapha منذ 5 سنوات

الكتائب العلمانية رأسمالها الكذب ثم الكذب ثم الكذب

محماد منذ 5 سنوات

كتائب المتاجرين بالدين تشتغل بغباء