الحملة الانتخابية تعمق أزمة "ندرة" الدم في المغرب

28 سبتمبر 2016 - 18:21

كشف الدكتور محمد بنعجيبة، مدير المركز الوطني لتحاقن الدم، أن الحملات الانتخابية تسببت في تراجع مخزون الدم.

وأوضح بنعجيبة، في اتصال مع “اليوم 24″، أن مخزون الدم حاليا يصل إلى 5700 كيس دم يكفي لمدة 7 أيام، في حين أنه كان يصل من قبل، في هذه الفترة من العام، إلى 11215 كيس دم.

وأضاف بنعجيبة أن عددا من الزيارات، التي كانت مبرمجة لمركز تحاقن الدم مع عدد من الوزارات، من بينها وزارة الاتصال، والنقل والتجهيز، والطاقة والمعادن والماء والبيئة، ألغيت تفاديا لربط التبرع بالدم بالحملات الانتخابية.

وأشار مدير المركز الوطني لتحاقن الدم إلى أن الحملات الانتخابية، أو أي حدث كبير، يجعل المغاربة ينشغلون، ويعزفون عن التبرع بالدم، مؤكدا أنه لو لم تكن الحملات الانتخابية لكان مخزون الدم يكفي لأزيد من 12 يوما لأن الجامعات، والمؤسسات التعليمية، والمصانع عادت إلى العمل بعد عطلة الصيف.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.