الوكيل العام يكلف الفرقة الوطنية بالتحقيق في وفاة بائع السمك بالحسيمة

29 أكتوبر 2016 - 14:55

أسند الوكيل العام للملك، باستئنافية الحسيمة، مهمة التحقيق في واقعة وفاة بائع السمك الذي توفي بشاحنة لجمع النفايات، مساء أمس الجمعة، للفرقة الوطنية للشرطة القضائية.

وقال الوكيل العام، محمد أقوير، في بيان أصدره اليوم السبت، أنه على اثر وفاة محسن فكري بن علي بمدينة الحسيمة بشاحنة لجمع النفايات “يعلن الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالحسيمة، انه قد أمر بفتح تحقيق عهد به إلى الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، من أجل البحث في حقيقة الحدث وأسبابه وتحديد المسؤوليات لترتيب الاثر القانوني على ذلك”.

يذكر أن احتجاجات مشتعلة في مدينة الحسيمة، منذ ليلة أمس، بعد اقدام بائع سمك على رمي نفسه وسط شاحنة أزبال، عملت على “طحنه”، احتجاجا على مصادرة سلعته.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

علي ناصر منذ 5 سنوات

السلام عليكم، اولا أتقدم باحر التعازي لأسرة الفقيد، وان أيهما الله الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون، ثانيا اذا اسند التحقيق للفرقة الوطنية للشرطة القضائية فهي مناسبة للوقوف على كل الخروقات التي يعرفها الصيد في الشمال ، فعلى المحققين ان يبينوا من قام باصطياد هذا السمك؟ ومن باعه في السوق؟ ومن رخص للبائع ذلك؟ وأين كان المسؤول عن مراقبة منع اصطياد هذا النوع ومن سهل عملية الشحن؟ كل هذه الأسئلة يجب ان يقف عندها المحققون لأنني أتألم كلما رأيت اسماكا تباع في الاسواق الشمالية وهي غير ناضجة (الناظر، بني أنصار، الجسيمة، راس الماء،،،،،، وغيرها من الموانيء المعدة لبيع الأسماك، كفى عبثا واستنزافا للثروة السمكية، يجب الضرب بيد من حديد على كل من يستهتر بالمسؤولية المنوطة به والاكتفاء بالاغتناء الغير المشروع،