بعد تعليمات الملك..المستشفى المتنقل في خنيفرة يشرع في خدمة "ضحايا البرد"

24 نوفمبر 2016 - 15:57

شرعت وزارة الصحة، ومنذ يومين، في تجهيز المستشفى الميداني المتنقل، الكائن ببلدة القباب بضواحي خنيفرة، بالتجهيزات والأطر الطبية اللازمة، في انتظار أن يفتح أبوابه في غضون الأيام القليلة المقبلة.

وقال مصدر من قرية القباب ل”اليوم24″، إن وزارة الصحة أعطت انطلاقة مشروع إعادة بناء المستشفى المتنقل، الذي أغلق أبوابه شهر أبريل الماضي، كما شرعت في تزويده بالموارد البشرية والمعدات الطبية، استعدادا لموسم البرد والثلوج.

وأضاف المصدر أن مصالح وزارة الصحة أبقت على الغرف الطبية المتنقلة في مكانها، وتعمل في الوقت الراهن على تزويدها بالتجهيزات والمعدات اللازمة، وذلك استجابة للتوجيهات الرسمية، التي تلح على ضرورة إعادة بناء المستشفى الميداني في المنطقة نفسها.

يُذكر أن المستشفى المتنقل يقام بتعليمات ملكية استجابة للمعاناة التي يتكبدها المواطنون بمنطقة الأطلس المتوسط، وخاصة سكان القرى الجبلية، الذين يعانون كثيرا خلال فصل الشتاء، حيث يسجل عجز كبير في الخدمات الصحية بسبب الانقطاع المتكرر للطرق والمسالك، كما تشكل الظروف المناخية القاسية عائقا أمام تنقل الأطر الطبية وشبه الطبية للعمل بالمراكز الصحية النائية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.