عيوش لا يتعب من الدفاع عن الدارجة وجديده قاموس لـ"لغة الشارع"

02 ديسمبر 2016 - 20:04

نور الدين عيوش، رجل الاشهار الاول في المغرب، لا يتعب من الدفاع عن الدارجة، فبعدما  رفع توصية إلى الديوان الملكي، تدعو الى استعمال الدارجة في المراحل الاولية من التعليم، كشف مركز متخصص في تطوير الدارجة، يرأسه نور الدين عيوش، عن انتهائه من إعداد أول قاموس شامل للدارجة المغربية.

المركز وجه دعوة الى المعنيين ووسائل الاعلام، لحضور ندوة صحافية ينظمها يوم الثلاثاء المقبل بالدار البيضاء، من أجل الكشف رسميا عن القاموس.

هذا الأخير، مكون من ألف صفحة، ويتضمن على غرار قواميس اللغات الحية، الكلمات وتفسيرها بالدارجة.

وأوضح المركز أن القاموس، هو ثمرة أربع سنوات من الاشتغال، وأشرف عليه متخصصون لسانيون من جامعات مغربية.

واوضح المركز أن القاموس، ورغم حجمه الكبير لا يتضمن كل الكلمات الدارجة، وأن تصفحه سيكون متاحا عبر الانترنيت.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

samir hafed منذ 5 سنوات

التجرئ الاحمق على لغة رسمية لمجتمع ما وإتعاب النفس في البحث عن بديل لتلك اللغة في محاولة يائسة لإضعافها أو حتى إتلافها حتى تضمحل عروق الأمة ومعها إعتقادها هي جريمة لا تنبت من دم ينتسب لتلك اللغة لكن في حالة اللغة العريقة والغالية العربية لغة القرآن لا خوف عليها وما "يجتهد "فيه عيوش إنما هو زبد ذاهب حفاء لا محالة وقد يتواطأ معه من لا علاقة لهم بها او من يؤلمهم رسوخها في صدور المؤمنين لكنها ستبقى لأنها هي ما ينفع الناس وما ينفع الناس فيمكث في الارض

Moha منذ 5 سنوات

صهيوني يحارب لغة القرآن، تحت خدعة الدارجة.....لن تهزم العربية يا عميل صهيون....لغة الشارع خللينا ها ليك يا اولد الشارع

Krimou El Ouajdi منذ 5 سنوات

A vrai dire il y a des gens qui ne peuvent rester tranquille s'ils ne cultivent pas l'ignorance.

lahcen de bni mellal منذ 5 سنوات

الكل يتعلم باللغلة التي يتكلم بها الاغلبية مثلا المغرب الدارجة ويعني ان عيوش يحب بلاده فالمصري يتلكلم المصرية والتونسي بالتونسية والمغربي بالمغربية ادن لم يقل عيوش اي عيب خاصك ان اللغة الفصحى غير محبوبة لدى العرب لانهالاتعبر عن حقيقتهم ولدى فالعرب لايأكلون بالفصحى الا اداكانوا مرغمين وفي الحالة الرسمية ثم جميع لغات العالم تغيرت الا الفصحى بقيت اكثر من عشرين قرن كماهي والكل يعرف ان تطور اللغة يؤدي الى تطور الشعوب وفي هده الحالة من الاحسن ان نستعمل الدارجة ونطورها لتكون لغة العصر

مواطن غيور منذ 5 سنوات

المفسدون لا يكلون من محاولات هدم المقومات الأساسية للمغرب. هؤلاء الحاقدون لا يرغبون فاستمرار مغربنا كوطن يتمتع بانسجام كبير داخل مجتمع يعتز بهويته الإسلامية. اللهم رد كيدهم في نحورهم و قنا شرهم بما شئت