رائدة الطقطوقة الجبلية : وزارة الثقافة لا تكترث لحالتي الصحية

11 يناير 2017 - 01:30

في تصريح يعكس حجم الإهمال واللامبالاة، قالت الفنانة شامة الزاز، رائدة فن “الطقطوقة” الجبلية، إنها تعرضت مطلع الأسبوع الجاري لوعكة صحية، دفعتها إلى الاستنجاد بمسؤولي عمالة تاونات، حيث نقلها باشا المدينة إلى المستشفى الإقليمي، وخضعت لفحوصات طبية، دون أن تستفيد من الدواء.

وأضافت الفنانة الزاز، في تصريح ل”اليوم24″، أنها تعاني من مضاعفات أمراض القلب، وباستثناء عامل إقليم تاونات، الذي تكفل ببناء مسكن صغير لها، لا أحد من المسؤولين في وزارة الثقافة، أو المديريات الجهوية التابعة لها، سأل عن حالها ووضعها الصحي والاجتماعي.

وأكدت شامة، بلكنة جبلية شجية، من داخل بيتها بضواحي تاونات، أنها تنتظر مساهمات المحسنين للتغلب على تكاليف الحياة، وحتى بطاقة الفنان التي تتوفر عليها، تضيف صاحبة المواويل الجبلية، لم تنفعها في شيء، مرددة ” العامل السابق والعامل الحالي هما اللي واقفين معايا”.

ونبهت رائدة فن “الطقطوقة” الجبلية، ورفيقة الراحل محمد العروسي، إلى أنها ألفت أغنية عن الراحل الحسن الثاني ، وذلك بمناسبة المسيرة الخضراء، لكن المسؤولين، تؤكد شامة بحسرة وألم، تنكروا لذاك الماضي الجميل، وأهملوا واجبهم تجاه فنانة أعطت الكثير، وظلت تعيش تحت سقف “نوالة”، قبل أن يتدخل عمال تاونات، ويبني لها سقفا إسمنتيا يأويها غدر الزمان.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.