أسباب غياب شباط عن لقاء بنكيران مع زعماء الأحزاب

14 يناير 2017 - 09:42

غاب الأمين العام لحزب الاستقلال، حميد شباط، عن لقاء رئيس الحكومة المعين عبد الإله بنكيران، مع زعماء الأحزاب السياسية الممثلة في البرلمان أمس الجمعة، وبعث بعبد القادر لكيحل، عضو اللجنة التنفيذية لتمثيل الحزب في اللقاء الذي عقد في مقر رئاسة الحكومة، يوم أمس الجمعة.

وخصص الاجتماع، كما أعلن عليه، لافتتاح مجلس النواب والمصادقة على مشروع قانون الالتحاق بالاتحاد الإفريقي.

وقال مصدر مطلع، إن غياب شباط عن هذا اللقاء ينسجم مع قرار تفويضه لبعض من صلاحياته إلى لجنة ثلاثية (الكيحل واحد منها)، وإن شباط المغضوب عليه في هذه المرحلة فضل التواري عن الأنظار.

إلى ذلك، علم “اليوم 24″، أن الكيحل، دخل في مشادات كلامية مع الكاتب الأول للاتحاد الاشتراكي، ادريس لشكر، حول طبيعة احالة مشروع القانون على البرلمان.

ففي الوقت الذي رأى لشكر أن الملك هو الذي أحال مشروع القانون على البرلمان، رد الكيحل أن الحكومة هي التي جاءت إلى البرلمان بمشروع القانون، وأن بيان المجلس الوزاري كان واضحاً في هذا الشأن، بكون الأمر يتعلق بمشروع قانون تحمله الحكومة إلى البرلمان رغم كونها حكومة تصريف الأعمال.

جدير بالذكر، أن طابع الاستعجال في الموضوع، يعطيها الحق في ذلك حسب تأويل المجلس الدستوري سلطات حكومة تصريف الأعمال، وهي الأمور التي غابت على ادريس لشكر .

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

لمتوكي منذ 5 سنوات

الكل يعلم ان لشكر عميل دسه المخزن لتفتيت الاتحاد الاشتراكي ونفس الشيء بالنسبة لشباط في الاستقلال