وهبي في محاكمة اكديم ايزيك: رجاء لا تقتلونا وتغتالوننا مرتين - فيديو

24 يناير 2017 - 17:26

بعد مرور أزيد من 5 ساعات على استئناف الملف الجنائي أمام محكمة الاستئناف بسلا من جلسة اليوم الثلاثاء، لا تزال الجلسة لم تشرع بعد في البت من حيث جوهر القضية.

وقال عبد اللطيف وهبي، أحد محاميي عائلات الضحايا، إن ملتمس دفاع المتهمين “غريب”.

وأضاف وهبي أن المساعي من أجل منعنا منى حقنا ليس له أي معنى، لكونه لن يؤثر في جوهر القضية الذي هو محاكمة المتهمين في الملف بتهم المشاركة في القتل الذي طاتل 11 من الأمنيين المغاربة، من بينهم رجل الوقاية المدنية عندما كانوا يقومون بواجبهم في تفكيك المخيم بطريقة سلمية بدون استعمال السلاح.

وردا على مطلب دفاع المتهمين قال وهبي مخاطبا رئيس الجلسة “لا تضحوا بنا.. لا تقتلونا مرتين لأن القتلة الثانية ستكون أكبر واعمق جرحا من الاولى”، في إشارة إلى أن رغبة دفاع المتهمين في تجريد دفاع عائلات الضحايا من الحق في الانتصاب كطرف مدني سيكون بمثابة قتلة ثانية تنضاف إلى فعل القتل الذي طال عناصر الأمن المغربي الذين قتلوا خلال تفكيك مخيم اكديم ايزك.

وأضاف وهبي في حديثه ىإلى رئيس الجلسة مرة أخرى “لاتغتالوننا مرتين.. يكفي أنا شهداءنا تم التبول عليهم من قبل القتلة الذين قتلوهم وتم تشويه جثثهم والتشهير بها.

وتابع بالقول “نشعر في هيئة دفاع عائلات الضحايا أننا نُعامل تعملا في المحكمة يمس من كرامتنا ولا نعامل بالاحترام الواجب”.

وأشار وهبي إلى ان بعض الممارسات التي تظهر داخل المحكمة تمس بالاحترام الواجب للمؤسسات الدستورية، في إشارة الاستفزازات التي قام بها المحامي الفرنسي جوزيف وبعض أعضاء هيئة دفاع المتهمين.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي