صحافة إسبانية : صانع مجد الفيلة يتحول إلى جلادهم

25 يناير 2017 - 23:10

خصصت الصحافة الإسبانية حيزا كبيرا للحديث عن انتصار الأسود على الفيلة، أمس الثلاثاء، والإشادة بتألق كل من اللاعبين المحترفين في الدوري الإسباني الأول، فيصل فجر، الممارس بفريق ديبورتيفو لاكورونيا، ويوسف الناصري، مهاجم مالقا.

وعنونت صحيفة “آ س”: “المغرب يقصي حامل اللقب ساحل العاج”، وأشارت إلى أن “المدرب هيرفي رونار، الذي صنع مجد الفيلة قبل عامين، تحول إلى جلادهم”، وأشادت بأداء الناصيري، وفجر.

أما صحيفة “ماركا” فكشفت أن الأسود نزعوا التاج من رأس ساحل العاج، بفضل طموحهم، والتموقع الجيد في الميدان، وروح المبادرة، كما “أن الأسود لم يعانوا كثيرا في الدفاع، وخلقوا العديد من الفرص لقتل المقابلة قبل هدف عليوي”.

وكتبت “سبورت” أن الأسود أخرجوا الفيلة من الكأس الإفريقية بـ”هدف رائع”، على الرغم من أنه كان يكفيه التعادل.

و”الموندو ديبورتيفو” عنونت بـ”المغرب يرمي حامل اللقب خارج” البطولة. كما أن العديد من الصحف الفرنسية، والأمريكية اللاتينية أشادت بإخراج الأسود لحامل اللقب من الكأس الإفريقية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي