وهبي يصرخ في وجه من انتهك أعراض النجار وبنحماد لأغراض انتخابية

27 يناير 2017 - 00:30

بعدما وضعت “حرب الانتخابات” أوزارها، اغتنم عبد اللطيف وهبي، القيادي في حزب الأصالة والمعاصرة ورئيس فريق هذا الاخير بمجلس النواب، فرصة اللقاء الاستشاري الذي عقده مجلس النواب اليوم، لميط اللثام من جديد على قضية فاطمة النجار، ومولاي عمر بنحماد، القياديان السابقان في حركة التوحيد والإصلاح، رغم أنه لم يذكرهما بالاسم.

وانتقد وهبي بشدة الأسلوب التي تم به التعامل مع كل من فاطمة النجار وبنحماد، مشيرا إلى أن هذا الأسلوب رديء في مهاجمة أعراض الناس.


واعتبر رئيس فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، في ذات اللقاء، أن التهجم على أعرض الناس، في إشارة إلى النجار وبنحماد، كان الهدف منه خدمة أغراض انتخابية فقط.


واعتبر وهبي، الذي كان يتحدث في اللقاء المشترك للجنة الخارجية ولجنة العدل والتشريع وحقوق الانسان، بمجلس النواب اليوم الخميس، أن هذا الأسلوب الذي استعمل من أجل أغراض انتخابية بعدما تزامن مع التحضيرات الاخيرة لانطلاق الحملة الانتخابية للسابع من أكتوبر الاخيرة، يمس في الجوهر بسمعة المغرب الحقوقية، لكون هذا الأسلوب ينتهك كرامة الناس وأعراضهم التي يجب أن يصونها القانون، وبدل ذلك ينتهكها القائمون على التطبيق الجيد للقانون.


وشدد في هذا السياق، على أنه بالرغم أن الذين تم انتهاك أعراضهم هم خصومنا، في إشارة إلى فاطمة النجار وبنحماد، إلا الحق يقتضي استنكار هذا الأسلوب السيء في مواجهة الخصوم.


واستغرب وهبي لكون الكل سكت عن الانتهاكات الجسيمة لأعراض الناس مع انطلاق الحملة الانتخابية، بمن فيهم المتضررين أنفسهم، الذين لم يستنكروا هذا الأسلوب، ولم يواجهوه باعتباره انحراف في تطبيق القانون ومبادىء حقوق الانسان.

وفِي المقابل، انتقد وهبي كل الخرجات الإعلامية التي كانت تتهم بعض السياسيين بكونهم تجار مخدرات، في إشارة إلى الاتهامات التي تم توجيهها، لزعيم حزب الاصالة والمعاصرة، الياس العمري.

واعتبر وهبي أن مثل هذه الاتهامات تعتبر انتهاكا لحق من حقوق الانسان، لانه يمس سمعة الناس، دون أن يوجد دليل على هذا الاتهام.


يذكر أن كلام وهبي كان على هامش مناقشة مشروع التقرير المتعلق بالاستعراض الدوري الشامل، الذي سيتم تقديمه بعد أيام أمام لجنة حقوق الانسان في جنيف، من قبل المندوبية الوزارية لحقوق الانسان.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

محمد منذ 4 سنوات

لان الانتخابات وضعت اوزارها فتغنى بحقوق الانسان اوا باززززززز

Krimou El Ouajdi منذ 4 سنوات

Je vous aurais salué profondément si vous aviez réagit au bon moment et non pas 6 mois plus tard. En fait, le mal a déjà atteint son comble à tel point que même l'image de notre pays a été atteinte à cause des opportunistes qui étaient derrière ce coup et qui ne pensent qu'à leurs intérêts. J’espère que les manipulateurs de cette scène payent le prix dans cette vie basse avant qu'ils passent à l’au delà. M. OUAHBI, je pense que votre réaction vise certainement un intérêt et parmi d'autres vous cherchez à rendre de la crédibilité au P.A.M qui est derrière le mal de notre pays. Comme preuve l'affaire de ce futur couple n'a rien de gravité par rapport à la manifestation organisée juste avant les élections du 07 octobre à Casablanca et dont le Ministre de l'intérieur s'est lavé la main en ignorant les responsables de cette mascarade qui va rester dans l'histoire de notre pays.

الراشدية منذ 4 سنوات

الله اعطينا وجهك اسي وهبي باااازززز

التالي