العدل والإحسان تفصح عن علاقتها بمدارس "غولن" التركية

03 فبراير 2017 - 19:15

نفت جماعىة العدل والإحسان أي علاقة لها بمدارس الفاتح التابعة لجماعة فتح الله غولن التركية.

واعتبر محمد حمداوي، عضو مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان ومسؤول مكتب علاقاتها الخارجية، أن ما أثارته بعض وسائل الإعلام المغربية عن علاقة جماعة العدل والإحسان بمدارس الفاتح “خبرا باطلا وعاريا من كل صحة”.

وأضاف حمداوي في تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك  “أثارت بعض وسائل الإعلام المغربية مؤخرا خبرا باطلا وعاريا من كل صحة يدعي أن لجماعة العدل والإحسان علاقة بمدارس الفاتح لصاحبها فتح الله كولن وأنها تتزعم حملة ضد قرار السلطات المغربية الأخير بإغلاق هذهِ المدارس”.

وتابع  قيادي العدل والإحسان “والمعروف أن العدل والإحسان جماعة مغربية سلمية مستقلة في عملها وتوجهاتها و مواقفها وقراراتها عن الداخل والخارج”.

وأبرز أن  “كل ما تم الترويج له إنما هو محض افتراء وكذب وبهتان، الغرض منه استغلال تركيا لتصفية حسابات سياسية مع جماعة العدل والإحسان باعتبارها معارضة وطنية سلمية علنية وواضحة كل الوضوح مطلبها الأساسي في بلدها هو صون هوية بلدها والعدل والحرية والكرامة كما تعيشها الدول الديمقراطية”، على حد تعبيره.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي