تدوينة "ضد الإيطاليين" منسوبة لمغربي تهدد حياته

04 فبراير 2017 - 22:30

أثارت تدوينة على موقع “فيسبوك” منسوبة لمهاجر مغربي يقيم بإيطاليا، جدلاً كبيراً في إيطاليا اليوم السبت، وذلك بسبب تحريض صاحبها على “دهس الإيطاليين على طريقة حادثة برلين” حين هاجم شخص سوقاً لأعياد الميلاد، وتم تداول التدوينة على نطاق واسع ولآلاف المرات.

وتعود التدوينة إلى تاريخ 14 يناير من هذه السنة، لكنها اختفت من صفحة الشخص الذي نُسبت له، والذي يدعى حمزة (ب)، في الأربعينيات من عمره.

و جاء في التدوينة: “الإيطاليين يستحقون الدهس بشاحنة كما وقع في برلين. يحتاج الأمر شاحنة في كل ساحة. لايحترموننا نحن المسلمين، لا يمكننا الصلاة أينَ نريد، لا يمكننا الحصول على مساجدنا. هذه حقيقة. أنا هنا منذ بضعة أعوام، وألاحظ كل هذا. أريد أن آخد شاحنةً وأقوم بعمل جيد ضدهم، حباًّ في الله”.

وكان زعيم اليمين المتطرف ماتيو سالفيني رئيس حزب “رابطة الشمال”، هو الذي أثار الإنتباه إلى هذه التدوينة، إذ تداول، اليوم السبت، صورة لها على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وتساءل :” هل كتبها بالفعل؟ يظهر أنه  مسحها، لكنه ما يزال يثرثر… هناك من يحرض على الإرهاب وما يزال بروفايله مفتوحاً”.

وانهالت التعليقات التهديدية والتي تتوعده بالقتل على  صفحة المهاجر المغربي المنحدر من مدينة الصويرة والمقيم بمدينة فيرونا بإيطاليا، حسب المعلومات المنشورة في صفحته التي لا تزال فيها التعليقات مفتوحة في وجه الجميع، وتضم مجموعة من الصور الشخصية وحتى صور أطفال ربما أبناؤه. كما أن محتواها يؤكد أنها صفحة حقيقية وليست مزيفة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي