السجن لأب أبلغ مؤسسة تعليمية بوجود قنبلة لِتجنيب ابنه امتحان

07 فبراير 2017 - 11:30

أسدلت محكمة مدينة بياتشينزا بشمال إيطاليا، أمس الإثنين على واحد من الملفات الغريبة الذي توبع فيه مواطن إيطالي بتهمة الإنذار الكاذب وذلك بعد استنفاره الشرطة في أيام سنة 2014.

وفي تفاصيل القضية كان المواطن الإيطالي قد إتصل بإدارة أحد الثانويات بالمدينة طالباً منهم إخلاءها في الحين لأن بها قنبلة، وتسبب الحادث في حالة من الهلع وسط المؤسسة التعليمية، التي تم إفراغها في الحين.

وبعد حضور فرقة متخصصة في المتفجرات والتفتيش لساعات لم تعثر على شيء، ولم يتطلب الكشف عن صاحب البلاغ الكاذب وقتاً طويلا، ذلك أن المكالمة التنبيهية انطلقت من هاتف محمول لأحد آباء التلاميذ الذين يدرسون في الثانوية.

وعند الاستماع للأب تبين للمحققين أنه قام بذلك لأجل تجنيب ابنه  امتحان كان مقرراً ذلك الصباح لأنه لم يهيء له بالشكل المطلوب.

وكلفت المغامرة غير محمودة العواقب الأب سنة، سجناً نافذاً حكمت بها المحكمة في حقه، وكانت العقوبة ستكون أقسى لو أثبتت  المحكمة أن الصوت الذي أطلق الإنذار من الهاتف هو صوت الأب فعلاً.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي