الداخلية تقبل تسلم مغربي يشكل تهديدا لأوروبا

12 فبراير 2017 - 17:15

المغرب يقبل تسلُم “داعشي” إسباني من أصول مغربية، تعتبره المخابرات الإسبانية مصدر خطر، وتهديد على الجزيرة الأيبيرية ومنطقة “شينغن”، إذ يعتقد أنه أول “داعشي” يسلم من قبل إسبانيا للمغرب في 2017، حسب مصادر إعلامية إسبانية.

وبدورها كشفت وكالة الأنباء الإسبانية، نقلاً عن مصادر أمنية، أن الشرطة الإسبانية قامت فعلاً بتسليم جهادي مشتبه فيه، يدعى “س. م”، البالغ من العمر 24 ربيعاً إلى السلطات المغربية، نظراً إلى وجود مذكرة منع في حقه من الدخول، والإقامة في كل المجال الأوروبي.

وأشارت الوكالة ذاتها إلى أن المذكرة صادرة عن السلطات الفرنسية، بعد تأكدها من أن المغربي ينتمي إلى التنظيم الإرهابي “داعش”، وعلى ما يبدو كان يعيش رفقة أقارب له، منذ شهور في منطقة “مانلو” برشلونة دون أن تنتبه إليه عيون المخابرات الإسبانية، غير أن بعض التحريات الأمنية في المنطقة قادت المخبرين الإسبان إلى اعتقاله، أخيراً.

ولم يصدر أي بلاغ من قبل السلطات المغربية المعنية يؤكد أو ينفي صحة هذه المعلومات، التي تناقلتها الصحافة الإسبانية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إدواعرام عمر منذ 4 سنوات

مرحبا بك في بلادك المغرب... غريب امركم.. تعملون المستحيل لبلوغ أوروبا و عندما تستقرون تكفرون الكل .. في الاول هي جنة و في النهاية جهنم مستعيرة..!!

التالي