الريسوني.. تكليف العثماني بتشكيل الحكومة تكريم رمزي للعلماء والمفكرين

19 مارس 2017 - 17:31

أثنى الشيخ أحمد الريسوني، في مقال مقتضب نشر له، اليوم الأحد، على تكليف الملك لسعد الدين العثماني بتشكيل الحكومة خلفا للأمين العام لحزب العدالة والتنمية، عبد الإله بنكيران، وقال إنه “أخف نظرائه وزنا وجسما، وأثقلهم علما وفكرا”.

وقال الريسوني إنه “بقصد أو من دون قصد، لأول مرة في تاريخ المغرب، يكلف برئاسة الحكومة شخص عالم، ومفكر، وباحث. حاصل على دكتوراه من كلية الطب، وعلى ماجستير من دار الحديث الحسنية، وعلى دكتوراه من كلية الآداب والعلوم الإنسانية”.

وأضاف الريسوني في مقال نشره موقع “الأول”: “هذا تكريم رمزي، ولو لم يكن مقصودا، للعلم والعلماء وللفكر والمفكرين”.

وختم الفقيه المقاصدي، والقيادي في حركة التوحيد، والإصلاح منشوره بالقول: “فهنيئا للسياسة والحكومة بهذا النوع الجديد من الشخصيات، وصبرا، ومواساةً للعلم والبحث.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ppsta منذ 5 سنوات

الان مررنا من الاشتراطات الى الاوامر : عليك ب..... . عليك ب..... . عليكم ب..... . قطبين لفلوووووس للاصالة و البيصارة. و المشاكل لحزب العدالة . اوا اسيدي بااااااز

مصطفى منذ 5 سنوات

الدكتور الاستاذ الفاضل السيد العثماني نعم العالم ونعم الطبيب ونعم الفقيه ونعم الاديب ونعم الرجل ونعم الانسان الحكيم .. وقد اختاره الملك لهذه الخصال وكذلك تشبثا بالدستور ورغبة الملك في قيام نظام ديموقراطي منصف لجميع المغاربة ... لكن في الساحة السياسية ,اشخاص واطراف سياسيون مصلحيون واشباه سياسيين تهمهم مصالح ومكاسب وامتيازات ضيقة على حساب الوطن , وهم الذين يتكالبون ويتهافتون ويعرقلون , وسينكشفون مرت اخرى في خضم المفاوضات التي سيباشرها السيد العثماني في الايام القريبة جدا , ولا اله الا الله ومحمد رسول الله

محمد حسني منذ 5 سنوات

إن ما حبا الله به الدكتور الاستاد العثماني سعد الدين هو فعلا إسعاد لمجتمعنا المغربي برمته ومختلف طبقاته الثقافية والمعرفية وغالب الظن والعلم لله أن ما أقبل عليه عاهل البلاد من إختيار هو عن قصد لأن حكمة وتبصروبعد النظر عند ملوك الدولة العلوية الشريفة بفضل هاذه الشيم بعد فضل الله الكبير على مغربنا الحبيب كنّا وما زلنا وسنبقى أمة العلم والمعرفة والعقيدة السمحة والوسطية

marouane منذ 5 سنوات

بسم ألله الرحمان الرحيم بداية موفقة السيد رئيس الحكومة المكلف عليك بالمشاوارات في مقر رئاسة الحكومة و ليس في مقر الحزب عليك بالتفاوض مع حزب الأصالة و المعاصرة اولا لانه الحزب الثاني في نتائج الانتخابات وثانيا لانه حزب مغربي كباقي الاحزاب وامينه العام قال منذ البداية انه يريد المصالحة و عدم تمزيق الشعب الواحد خصوصا في هذه الاكراهات الحالية. عليكم بتكوين حكومة من 15 وزيرا فقد مع اسناد كذلك لنبيلة منيب حقيبة وزارة الخارجية و قطبين اثنين الاقتصادي الاصالة والمعاصرة و قطب اجتماعي للعدالةوالتنمية و شعارواحد و هو : عدالة ، تنمية في ظل الاصالة و المعاصرة. و هكذا تجسدون مقولة انتهى الكلام. و تتركون السيد اخنوش يستعد للانتخابات 2021 كما قال ذات يوم. و السلام