مشروع منجمي سيمحي مدينة أثرية عمرها 9 قرون - صور

28 مارس 2017 - 12:00

عقدت السلطات المحلية والإقليمية بخنيفرة وضواحيها، نهاية الأسبوع الماضي، اجتماعاً طارئاً، ترأسه عامل الإقليم، وحضرته مصالح الطاقة والمعادن، كما حضرته أطراف سياسية من جماعات مريرت والحمام وأجلموس، بالإضافة إلى لجنة من مديرية التراث بوزارة الثقافة، فضلاً عن مسؤولي الشركة المنجمية “تويسيت”، لإبجاد حل للمشروع الذي تعتزم شركة مناجم عوام بمنطقة “تيغزى” في مريرت إقامته، وذلك في موقع أثري عبارة عن مدينة تعود للقرن 11.

وحسب مصدر مقرب من ملف النزاع، فإن الشركة المنجمية “تويسيت”، تعتزم حفر نفق عميق على طول 1100 متر، وهو المشروع الذي وصفه المصدر بالضخم، ستتكلف به شركة كندية، على اعتبار أنه أكبر نفق ستشيده الشركة في المنطقة المنجمية، التي تستغلها “تويسيت” منذ عقود.

مشروع منجمي

وأضاف المصدر ذاته، أن مسؤولي وزارة الثقافة، وبناء على اعتراض فعاليات مدنية وجمعوية، رفضوا إقامة المشروع على الموقع الأثري “معدن عوام”، الذي يختزل تاريخ مدينة أثرية عمرت لقرون من الزمن، ومن شأن المشروع المنجمي أن يمحي هذا التاريخ، الذي حافظ عليه المواطنون والفعاليات المدنية والحقوقية.

وأكد المصدر نفسه، في حديثه لـ”اليوم24″، أن الفعاليات المدنية ومسؤولي وزارة الثقافة، وكل الأطراف المعترضة على فكرة إنشاء نفق منجمي في المدينة الأثرية، غرضهم صيانة التراث، وحماية الرأسمال اللامادي للحضارة المغربية، وتشجع هذه الأطراف، يضيف المصدر، إقامة المشروع في ناحية مجاورة.

مشروع منجمي 1

وكانت الشركة المنجمية “تويسيت”، بدأت منذ أسابيع في إجراءات إقامة المشروع المنجمي، ودخلت مع المواطنين المالكين للأراضي في نزاع، انتهى باحتجاج المجتمع المدني، ومراسلته للجهات المعنية، لوقف ما اعتبره، تدمير للتراث الثقافي والحضاري بالمنطقة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

محمود منذ 5 سنوات

فين هي المدينة،؟ بان لي غير شي فاياجات حجر