ميسي يهدي هدفه للأطفال مرضى السرطان

07 أبريل 2017 - 09:45

احتفل النجم الأرجنتيني، ليونيل ميسي، بهدفه الأول في مرمى إشبيلية بالبحث عن كاميرا، ووضع أصبعيه على وجهه، في منظر أشبه بخطوط حربية، وهو ما لم يكن يعنيه، وفق إفادة “ماركا” الإسبانية.

ونشرت “ماركا”، نقلا عن الصفحة الرسمية لمؤسسة ميسي، في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أن الخطوة تحمل أبعادا تضامنية، وأبرزت أن الحركة عبارة عن إهداء إلى الأطفال، الذين يصارعون مرض السرطان.

ويعتبر ميسي ممثلا لقافلة تضامنية، تحمل اسم “من أجل القيم”، والتي تجمع تبرعات لبناء مركز للأبحاث ومواجهة السرطان في مدينة برشلونة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.