بسبب الفايسبوك.. وزير سابق يجر نشطاء إلى القضاء

27 أبريل 2017 - 23:58

بعد دورة استعجالية عقدها مجلس جماعة عين مديونة في تاونات،  قبل أيام قليلة، لاتخاذ قرار رفع دعوى قضائية ضد “فايسبوكيين”، انتقدوا المجلس الجماعي، وقالوا إنه عاجز عن تدبير الشأن المحلي للمواطنين، قال مصدر مطلع ل”اليوم24″، إن شابا من المنطقة توصل باستدعاء من المحكمة، للحضور بتاريخ 24 ماي 2017، بناء على الدعوى القضائية التي رفعها ضده المجلس الجماعي.

وحسب المصدر نفسه، فإن المدعى عليه “ه.س”، مطالب بالحضور في جلسة 24 ماي، بعد اتهامه، بالإضافة إلى شباب آخرين، بالسب والقذف في حق أعضاء المجلس الجماعي، وكون الاتهامات التي يوجهها شباب الفايسبوك للمجلس  الجماعي لا تستند إلى حجج وبراهين.

وكان المجلس الجماعي لعين مديونة، الذي يرأسه القيادي الحركي والوزير السابق إدريس مرون، عقد دورة استثنائية دعا إليها أعضاء المجلس، خصصت لمناقشة الانتقادات التي يوجهها نشطاء “الفيسبوك” لفعاليات المجلس الجماعي.

وفوض المجلس لرئيس الجماعة صلاحية رفع دعوى قضائية ضد شابين، ويتعلق الأمر بـ”م م” و”ه م”، وهما من الفعاليات المدنية النشيطة بالمنطقة، الشيء الذي اعتبرته فعاليات مدنية وحقوقية “تضييقاً على حرية التعبير، وتكريساً لعقلية التدبير الفردي للشأن المحلي”، في حين يعتبر المجلس أن رفع دعوى قضائية لا علاقة لها بحرية التعبير، لأن الأمر يتعلق، حسب مصادر مقربة، برد الاعتبار لأعضاء المجلس، نظير ما يتعرض له أعضاؤه من عبارات السب والشتم.

 

 

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

anouar ennouali منذ 5 سنوات

katsarfo wa ka anakom chorafae we ntomaakbar mojremen hna 3rafna be ana lmejzen dar marcha atras welena ma 9abl 20 febrayer ana men3ande lah yen3al jed babakom kamlen hokoma we mejzen