برلماني يدافع عن "خدام الدولة" ويطالب بإغلاق البرلمان أمام الصحافة

05 مايو 2017 - 18:28

لم يجد محمد بوسعيد،  وزير الاقتصاد و المالية، أثناء مناقشة مشروع قانون المالية، اليوم الجمعة، من يقف إلى جانبه، أثناء تجدد الجدل حول قضية مابات يعرف بفضيحة “خدام الدولة”، الذين يعتبر بوسعيد واحدا منهم، سوى النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة محمد حموتي.

محمد حموتي، حاول الدفاع عن محمد بوسعيد ضد النائبة البرلمانية منى أفتاتي، عن حزب العدالة والتنمية وبرلمانيين آخرين، أعادوا انتقاد الامتيازات التي حصل عليها “خدام الدولة”، داعيا إلى عدم الخروج عن الموضوع، والاستمرار في مناقشة المادة 17 من مشروع قانون المالية، المتعلقة بصندوق التضامن للسكنى، والاندماج الحضري.

محمد حموتي، لم يكتفي بالدفاع عن خدام الدولة، بل استنكر حصول الصحافيين على بعض المعلومات من داخل اللجنة، وقال إن لقاءات اللجنة سرية، إلا أن بعض النواب يسربون معطيات إلى الصحافة، داعيا إلى الحفاظ على السرية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

محمد زغنون منذ 6 سنوات

فهم تسطى؟؟؟ المعارضة في المغرب تدافع عن حزب في ائتلاف حاكم يتعرض لانتقاد من حزب آخر في نفس الإئتلاف. هذا مايسمى فعلا بالمعارضة النقدية البناءة المنهجية, ليست معارضة من أجل المعارضة, ولكن المعارضة أحيانا تثمن مواقف حكومية ذات معنى وجدوى للمصلحة الوطنية العليا ههههههه