مجلس المعتصم يعلن شروط صارمة للتنقل عبر حافلات الرباط ونواحيها

24 مايو 2017 - 20:40

صادق مجلس مؤسسة التعاون بين الجماعات “العاصمة”، الذي يرأسه عمدة سلا، جامع المعتصم، بالاجماع على دفتر التحملات الخاص بالتدبير المفوض للنقل الحضري، اليوم الأربعاء بسلا.

دفتر التحملات الجديد وضع شروطا صارمة في وجه الشركة التي سترسو عليها صفقة التدبير المفوض الذي سيتم الاعلان عنها قريبا، وذلك بغرض تجاوز سلبيات المرحلة السابقة من تدبير قطاع النقل الحضري للحافلات الذي يربط سلا بالرباط وهذه الأخيرة بتمارة والصخيرات.

وأفادت رئيسة اللجنة المكلفة بتتبع قطاع النقل بمؤسسة التعاون بين الجماعات “العاصمة”، جهاد رباح، أن دفتر التحملات الجديد ركز بشكل كبير على أسطول الحافلات.

وأوضحت المتحدثة لـ “اليوم 24″ أن دفتر التحملات الجديد يفرض على من سترسو عليه الصفقة أن يكون أسطول حافلات النقل الحضري يلبي حاجيات ساكنة الرباط والمدن المجاورة لها (تمارة وسلا والصخيرات).

ويفرض دفتر التحملات المذكور على الشركة المرتقب تدبيرها لقطاع النقل الحضري أن توفر 600 حافلة في حدود السنة الثالثة من تدبيرها للقطاع، على أن تبدأ سنتها الأولى من التدبير ب 400 حافلة وفِي السنة الثانية ستكون ملزمة بتوفير 500 حافلة، تقول رباح.

وسيكون المفرض له، فضلا عن ذلك، ملزما بإدخال أساليب حديثة في تدبير قطاع النقل المذكور، سواء داخل الاداة او حتى على متن الحافلات، إذ سيكون المفوض له ملزما بتجهيز الحافلات بالـ GPS، وتثبيت أجهزة متطورة داخل الحافلات مما ستشدد عملية المراقبة على كل تحركات الحافلات، تضيف جهاد رباح.

هذا وسيم اعادة هيكلة شبكة تنقل الحافلات لتكون مندمجة مع باقي وسائل النقل لاسيما نقل الطرام ونقل سيارة الأجرة الكبيرة.

وأشارت رئيسة اللجنة المذكورة الى أن دفتر التحملات الجديد سيفرض على الشركة المفوض لها باحترام مواقيت نقل المسافرين والوصول الى المحطات في المواعيد المحددة، مع توفير شروط راحة زبناء النقل عبر حافلات النقل الحضري.

وبعد المصادقة على دفتر التحملات المذكور، يرتقب ان يتم الاعلان قريبا، من طرف مؤسسة ” العاصمة”، عن الشركات التي ستتنافس على الصفقة في مرحلتها النهاية، والتي سيتم بموجبها اعلان الشركة الفائزة بتدبير قطاع النقل الحضري لمدة 15 سنة.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي