"التوحيد والإصلاح" تخرج عن صمتها إزاء حراك الريف

01 يونيو 2017 - 08:00

بعد توجيه فرع حركة التوحيد والإصلاح بفاس لأعضائها بعدم المشاركة في الاحتجاجات، التي تمت الدعوة إليها تضامنا مع معتقلي الريف، قال عبد الرحيم الشيخي، رئيس الحركة، إن حركة التوحيد والإصلاح تقف «مع كل مطلب مشروع للمواطنين يتم التعبير عنه في إطار القانون”.

وأضاف في تصريح ليومية “أخبار اليوم:”: «ليس لنا أي موقف سلبي تجاه المطالب المشروعة، ولا نمنع أحدا من الخروج للاحتجاج».

وشدد على أن الحركة تراعي «أن تتم الاحتجاجات في إطار احترام الاستقرار».

 وأكد الشيخي أن موقف فرع فاس «ليس سوى اجتهاد»، مشيرا إلى أن مواقف الحركة «تتخذها هيئاتها».

وكان فرع الحركة بفاس نشر توجيها في فايسبوك، قال فيه إن «مكتب فرع جمعية حركة التوحيد والإصلاح في فاس يدعو جميع أعضاء الحركة والمتعاطفين معها إلى عدم المشاركة في أي وقفات احتجاجية غير مسؤولة، ولا تتوافق مع توجهاتها».

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

rifi منذ 4 سنوات

إلى جحيم وبئس مصير

التالي