منتدى الكرامة: فضيحة فيديو الزفزافي مسؤولية مندوبية التامك والفرقة الوطنية

11 يوليو 2017 - 11:35

حمل منتدى الكرامة لحقوق الإنسان، مسؤولية تسريب “الفيديو المهين والحاط من الكرامة الإنسانية” لناصر الزفزافي، القائد الميداني لحراك الريف، لكل من المندوبية العامة لإدارة السجون، لكونه يوجد قيد الاعتقال الاحتياطي تحت مسؤوليتها، والفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء، لكونه قضى فترة الحراسة النظرية تحت مسؤوليتها، من 29 ماي إلى 5 يونيو 2017.
واعتبر المنتدى أن المؤسستين معا، تتحملان المسؤولية القانونية والأخلاقية في تسريب هذا الفيديو وتصويره إلى أن يثبت العكس بإجراء تحقيق دقيق ونزيه ومستقل.
كما حمل منتدى الكرامة لحقوق الإنسان، المسؤولية لوزير العدل بسبب ما سماه بيان صادر عن المنظمة الحقوقية، “التمادي في انتهاك الحقوق الدستورية للمواطن ناصر الزفزافي ورفاقه، بسبب عدم تقديمه لحد الآن لملتمسات من خلال النيابة العامة التي مازالت تحت سلطته، من أجل إجراء التحقيقات اللازمة في الاشتباه بوقوع جرائم التعذيب في حق المواطنين المذكورين كما وثقتها الخبرات الطبية التي أنجزها المجلس الوطني لحقوق الإنسان”.

واعتبر المنتدى أن اكتفاء وزير العدل بطلب ضم الخبرات الطبية المنجزة من طرف المجلس الوطني لحقوق الإنسان لملفات المعتقلين، “انتهاكاً صارخاً للالتزامات الدولية للمغرب في إطار اتفاقية الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب، والتي تنص في المادة 12 منها على واجب كل دولة في أن تفتح تحقيقاً فوريا في مزاعم التعذيب الجدية.

وطلب منتدى الكرامة من وزير الدولة في حقوق الإنسان بتحمل مسؤوليته كاملة في دعم تطبيق المادة 12من الاتفاقية الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب، بخصوص ما ورد من اشتباه قوي في ارتكاب جرائم التعذيب في تقرير المجلس الوطني لحقوق الإنسان في حق المواطن ناصر الزفزافي ومن معه، وذلك ممارسة لاختصاصاته المنصوص عليها في مرسوم 5 ماي 2017 ولا سيما المادة الأولى منه.
“”

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التالي