وجديون ينزلون إلى الشارع ضد "الحگرة"

13 يوليو 2017 - 00:20

خرج العشرات من المواطنين بمدينة وجدة، إلى الشارع للاحتجاج، على الأوضاع الاقتصادية والإجتماعية، التي تعرفها المدينة والمنطقة، خاصة بعد إغلاق الحدود في وجه حركة التهريب المعيشي.
ونظم المحتجون وقفة إحتجاجية، عصر يوم أمس الأربعاء، بساحة باب سيدي عبد الوهاب، التي توصف “بالقلب النابض” لمدينة وجدة، تندد بالإضافة إلى الأوضاع المزرية، بما قالوا عنه إستمرار “الحگرة”، وتفشي الرشوة والفساد.
ولم يفوت المحتجون الفرصة، دون رفع شعارات تضامنية مع حراك الريف، حيث طالبوا بالافراج عن المعتقلين، وبالخصوص قائد الحراك الشعبي، ناصر الزفزافي، وسليمة الزياني الملقبة بـ”سيليا”.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.