لجنة افتحاص من وزارة الداخلية تحل في خنيفرة

02 أغسطس 2017 - 01:30

حلت لجنة افتحاص تابعة للمصالح المركزية في وزارة الداخلية، في مقر بلدية مريرت، أخيرا، لمراجعة مجموعة من الملفات.

وكشف مستشار جماعي لـ”اليوم24″، أن اللجنة استنفرت رئيس بلدية مريرت، المستشار البرلماني، محمد عدال، كما استنفرت كل الموظفين، بسبب الزيارة المفاجئة، التي لم تكن منتظرة، على اعتبار أن بلدية مريرت استقبلت، في وقت سابق، لجان افتحاص مركزية تابعة للمفتشية العامة لوزارة الداخلية.

وربط المصدر ذاته بين عمل لجنة التفتيش المركزية، وما حصل خلال اجتماع الوفد الحكومي بالفعاليات المدنية، والسياسية في مدينة بني ملال، حيث انتفض رئيس بلدية مريرت في وجه وزير الصحة، احتجاجا على “السكانير”، الذي قال إن مستشفى خنيفرة لا يتوفر عليه، قبل أن يرد عليه الوزير، مؤكدا استفادة المركز الاستشفائي الجديد من جهاز سكانير.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.