عائلات معتقلي الريف تصل "عكاشة" وأنباء عن استئناف معركة "الحرية أو الشهادة"

02 أغسطس 2017 - 11:40

في رحلة تصفها عائلات معتقلي حراك الريف بـ”الرحلة السوداء”، وصلت، صباح اليوم الأربعاء، الحافلة التي تقل العشرات من عائلات المعتقلين، من مدينة الحسيمة إلى السجن المحلي عين السبع (عكاشة) للقيام بالزيارة الأسبوعية للمعتقلين.

وتعليقات على هذه الزيارة التي أصبحت عادة أسبوعية لعائلات المعتقلين، قال فريد الحمديوي، منسق عائلات المعتقلين، وشقيق المعتقل يوسف الحمديوي، إن هذه الزيارة أصبحت موعدا أسودا لكل العائلات، خصوصا أن الرحلة بين الحسيمة والدار البيضاء تستغرق أكثر من 12 ساعة، تقطعها أمهات كبيرات في السن.

وأضاف المتحدث أنه من المنتظر أن يخبر المعتقلون عائلاتهم، خلال زيارة الأربعاء، عن خطوتهم المقبلة، وهل سيستأنفون معركة “الحرية أو الشهادة” وخوضهم معركة الأمعاء الخاوية، كما قرروا، قبل عيد العرش.

من جهة أخرى، علم “اليوم 24” أن عائلة الأبلق لم تصل في الحافلة التي نقلت العائلات، ومن المنتظر أن تسافر اليوم الأربعاء، من مدينة الحسيمة إلى الدار البيضاء، رفقة أعضاء من المجلس الوطني لحقوق الإنسان، للقيام بزيارة ابنها الذي يرقد في العناية المركزة في مستشفى مولاي يوسف في الدار البيضاء.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.