عاجل.."البام" يطيح بمرشح "البيجيدي" ببني ملال رغم دعم الداودي

05 أكتوبر 2017 - 22:23

تمكن الموثق، هشام صابري، مرشح حزب الأصالة والمعاصرة، من الظفر بالمقعد المتنافس عليه في الانتخابات الجزئية التي جرت اليوم الخميس، بدائرة بني ملال، وهي الانتخابات التي عرفت مشاركة خمس لوائح انتخابية ( البام، العدالة و التنمية، الإتحاد الإشتراكي، اليسار الأخضر المغربي ووحزب الإصلاح و التنمية) .

واستطاع صابري، بحسب مصادر حزبية، من الحصول على ضعف عدد الأصوات التي حصل عليها المرشح الذي حل ثانيا، ليطيح بذلك بمنافس شرس هو عضو المجلسين الإقليمي والبلدي لبني ملال محمد الغازي لبريديا، الذي كان يعول عليه “إخوان” عبد الإله بنكيران لكسب رهان الإنتخابات.

ووفق مصادر “اليوم 24″، فإنه رغم الدعم الذي تلقاه مرشح “البيجيدي” ببني ملال من قبل سليمان العمراني، نائب ابن كيران، ولحسن الدوادي، وزير الشؤون العامة و الحكامة في حكومة سعد الدين العثماني، إلا أنه فشل فشلا ذريعا في مواجهة مرشح “البام” .

وتجدر الإشارة إلى أن إسقاط المقعد المتباري عليه ،جاء بناءا على طعن قدمته العدالة والتنمية من خلال مرشحها لحسن الداودي، في حق منافسه عن حزب السنبلة حميد الإبراهيمي لدى المحكمة الدستورية.

 

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

أتاي بالنعناع منذ 4 سنوات

حان وقت دفع ثمن القرارات الخاطئة التي اتخذتها الامانة العامة لحزب العدالة والتنمية حينما قبلت بالتضحية بابن كيران والمشاركة في حكومة لم تراعي نتائج الانتخابات وخضعت لمنطق الابتزاز الذي رفضه بن كيران.إن لم يتم تدارك الامور عاجلا فستحدث الكوارث في الانتخابات القادمة.نصيحة لله.