برلماني من"البيجيدي" يستغيث: امزورن تعيش الرعب

03 نوفمبر 2017 - 20:18

 

وجه المستشار البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، نبيل الأندلوسي، رسالة مفتوحة عبر الفيسبوك، إلى رئيس الحكومة، ووزير العدل، ووزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان يستغيث فيها، ويطالب بالتحرك العاجل لإنقاذ الوضع الأمني والحقوقي بإمزورن.
وأفاد الأندلوسي، في الرسالة، أن منطقة إمزورن القريبة من الحسيمة تعيش “جوا من الرعب أحدثته مداهمات ليلية لمنازل بعض المواطنين التي تمت ليلة أمس”.
وقال الأندلوسي في تدوينة قبل قليل “أنا الآن في امزورن .. ولازالت حتى في هذه الأثناء مداهمات لبيوت المواطنين”.
وأضاف: “أنا الآن بإمزورن..ومن هذه المدينة أخبركم أن تلاميذ الإعداديات يعيشون في رهبة وخوف من الإعتقالات التي لازالت مستمرة..”.
وشدد ذات المتحدث أن “التلاميذ القاصرين وعائلاتهم يعيشون في خوف شبيه بما كان يقع في سنوات الرصاص..وتتحدثون يا وزير حقوق الإنسان عن ضمير وحكومة وحقوق الإنسان..”.
وقال مخاطبا العثماني والرميد وأوجار :”من هنا أسائلكم يا رئيس حكومتنا.. يا وزير عدلنا.. يا ضمير حكومتنا الحقوقي..هل تعلمون بما يقع على أرض الواقع..أم أنكم في مكاتبكم المكيفة لا تصلكم أخبار هؤلاء المواطنين.. هل تعرفون عدد القاصرين المتابعين..”.
وتابع البرلماني الريفي: “هل تعرفون ما يقع..ومن يعطي الأوامر..ومن ومن ومن؟”.

الأندلوسي اعتبر أن “ما يقع يؤجج الأوضاع..ويجعلنا مهزلة أمام العالمين..”.
إلى ذلك، اشتكى البرلماني ذاته من عدم تجاوب الحكومة مع عدة أسئلة كتابية وجهها إليها بخصوص الأوضاع الأمنية والحقوقية السائدة بالريف، ملتسما من الحكومة تقديم أجوبة عن أسئلته في الموضوع التي طرحتها عليهم بصفته البرلمانية.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ع الجوهري منذ 4 سنوات

أين أنت الرميد عمر بن الخطاب ديال الشنوى

التالي