لماذا حجب العفو الملكي؟

08 نوفمبر 2017 - 22:04

عكس المعتاد في المناسبات الدينية والوطنية، لم يصدر أي عفو ملكي بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء، التي حلّت يوم الاثنين الماضي.

احتجاب هذا القرار الملكي المعتاد جاء في سياق ترقب أصبح يشتد مع كل مناسبة دينية أو وطنية في ارتباط بمعتقلي حراك الريف، الذين قدّمت فرق الأغلبية والمعارضة ملتمسا علنيا لتمتيعهم بالعفو.

مصدر قضائي قال لـ«اليوم24» إن العفو يقتصر على الأعياد الوطنية والدينية التي لا توجد بينها ذكرى المسيرة الخضراء.

تفسير تسقطه سوابق السنوات الماضية، حيث كانت هذه المناسبة تشهد صدور عفو ملكي. مصدر آخر قال إن قرارات شبه جاهزة تتضمن عفوا ملكيا ستصدر بمناسبة عيد الاستقلال (18 نونبر) وذكرى المولد النبوي التي تحلّ بعد ثلاثة أسابيع.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.