أسباب أمنية تدفع نيمار لتغيير مقر إقامته بباريس

17 نوفمبر 2017 - 14:41

كشفت تقارير إخبارية، اليوم الجمعة، أن النجم البرازيلي لباريس سان جيرمان، نيمار، انتقل من القصر الذي كان يقيم فيه ببلدة بوجيفال الفرنسية لأسباب أمنية.

وأوضحت صحيفة “لو باريزيان”، إلى أنه قد حدثت بعض التعديات في هذا القصر بالإضافة إلى عدم وجود خصوصية لنيمار، وهو ما دفع المهاجم البرازيلي للانتقال إلى مكان آخر يتمتع بخصوصية ومراقبة أكبر، دون أن تكشف عن اسم المنطقة.

وأضافت الصحيفة، أن إجراءات الأمن التي طبقتها الحراسة الخاصة لنيمار، بالإضافة إلى جهود عناصر الشرطة لم تكن كافية لصد المتطفلين على حياة اللاعب.

وتجدر الإشارة/ إلى أن مقر إقامة نيمار هو نفسه الذي عاش فيه النجم البرازيلي رونالدينيو، الذي لعب لباريس سان جيرمان بين عامي 2002 و2004.

شارك المقال

شارك برأيك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.